وزيرة الثقافة تترحم على الشاب المسرحي “هيثم حساسني”

وزيرة الثقافة تترحم على الشاب المسرحي “هيثم حساسني”

ترحمت وزيرة الثقافة مليكة بن دودة على روح الشاب المسرحي هيثم حساسني.

وكتبت وزيرة الثقافة في تغريدة على حسابها في التويتر، “رحم الله الشاب هيثم حساسني، وجعل مثواه الجنة، كل مساعينا لبناء مشهد ثقافي قائم على المهنية والإحتراف وجامع بلا إقصاء”.

وأضافت الوزيرة في نفس التغريدة، “إننا نضاعف جهودنا ليحظى الفنانون الجزائريون من كل الأعمار والفئات بحظوظهم”.

للتذكير، فقد انتحر الشاب المسرحي هيثم حساسني من ولاية ڤالمة في عمر الزهور 23 سنة، وهو المتخرج من المعهد العالي لمهن فنون العرض السمعي البصري، دفعة 2018.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=829897

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة