وزير التربية يلتقي مع 23 نقابة بداية من 17 ماي

وزير التربية يلتقي مع 23 نقابة بداية من 17 ماي

في محاولة لوقف الإضرابات واستمالة الأساتذة

قررت وزارة التربية الوطنية، فتح مجال النقاش مع النقابات، بعد رفض الأخيرة لوقف الإضرابات، أين أعلنت الوزارة بأن الوزير سيلتقي بـ 23 نقابة معتمدة بداية من 17 ماي الجاري.

وستكون الجلسات تحت إشراف وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، وفق رزنامة مسطرة بداية من تاريخ 17 ماي، وستخصص الجلسات لمناقشة ودراسة ترتيبات وآليات إعادة النظر في القانون الأساسي الخاص، والقضايا ذات الطابع المهني والاجتماعي لمنتسبي القطاع.

ويدخل تنظيم هذه الجلسات في إطار مواصلة سلسلة اللقاءات التشاورية الدورية التي تعقد مع الشركاء الاجتماعيين.

وأعربت النقابات عن أملها في أن يتوج هذا اللقاء بالتوقيع على محضر اللقاء السابق المنعقد قبل ثلاثة أشهر، حيث تم الاتفاق على إبقاء الجلسة مفتوحة إلى حين توقيع المحضر النهائي و”دراسة الانشغالات المهنية والاجتماعية، بالإضافة الى ما تضمنته المحاضر المدرجة في الإشعار بالإضراب”.

وتتعلق مطالب النقابات أساسا بالتكفل ببعض الحالات “الخاصة” بالمناصب الآيلة للزوال “معلمو المدارس الابتدائية والأساتذة التقنيون في التعليم الثانوي والمخبريون” مع ضمان تكوين لهم إلى غاية التكفل بجميع هذه الحالات.

إضافة إلى التشكيل الرسمي لهياكل طب العمل، على أن تكون هذه الهياكل عملية في الميدان، وإيجاد صيغة تسمح للأستاذ بالحصول على مسكن، إلى جانب المطالبة باحتساب سنوات الدراسة في المدارس العليا للأساتذة ضمن المسار المهني للأستاذ وخلال تقاعده،  فضلا عن مطالبة الوزارة بجرد أموال الخدمات الاجتماعية والحق في منحة “الامتياز” ومنحة “الجنوب” واحتسابها على أساس شبكة الأجور الجديدة وتحسين القدرة الشرائية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=995050

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة