إعــــلانات

وزير الداخلية: حرائق خنشلة مفتعلة.. ويقف وراءها مجرمون

وزير الداخلية: حرائق خنشلة مفتعلة.. ويقف وراءها مجرمون
حرائق ولاية خنشلة

قال وزير الداخلية والجماعات المحلية كمال بلجود، أن الحرائق التي اندلعت بولاية خنشلة مفتعلة تقف وراءها أيادي المجرمين

وأضاف الوزير خلال زيارته اليوم الجمعة رفقة وزير الفلاحة عبد الحميد حمداني إلى ولاية خنشلة. للوقوف على الأضرار التي تسببت فيها الحرائق، أنه تم  توقيف أشخاص مشتبه فيهم والعدالة ستتخذ كل الإجراءات.

وأضاف بلجود في ذات السياق أن مصالح الأمن تحقق مع مجموعة من الأشخاص تم ضبطهم داخل الغابة بحوزتهم مادة البنزين وهم يخضعون للتحقيق. مؤكدا أن التحقيقات تشير لوجود نوايا لإثارة الفوضى باستغلال حرائق الغابات. كما تم إحصاء 2500 هكتار انتشرت فيها الحرائق في خنشلة. مشيرا إلى أنه تم تحضير دفاتر الشروط لإقتناء طائرات متخصصة لإخماد الحرائق من شركات عالمية.

إعــــلانات
إعــــلانات