إعــــلانات

وزير الفلاحة يكشف سبب تراجع الأسعار

وزير الفلاحة يكشف سبب تراجع الأسعار

كشف وزير الفلاحة والتنمية الريفية، محمد عبد الحفيظ هني، سبب تراجع الأسعار  المسجل حاليا في الأسواق. كما أوضح الوزير، أن التراجع كان متوقعا بفعل عدة مؤشرات على رأسها الدخول المكثف للانتاج الموسمي.

إضافة إلى سياسة تقليص الوسطاء المتدخلين في السوق والتوجه نحو التسويق المباشر للمنتجات الفلاحية من الفلاح إلى المستهلك. وبخصوص تزويد المستثمرات الفلاحية بالكهرباء, ثمن الوزير مجهودات قطاع الطاقة من خلال مجمع “سونلغاز”. حيث أكد أنه على تواصل دائم مع هذا المجمع العمومي من أجل “التجسيد الميداني للقرارات الصادرة عن رئيس الجمهورية”.

وبخصوص الشعير الموجه للموالين، قال هني أن المادة متوفرة على مستوى الديوان الوطني المهني للحبوب. مضيفا أن مساهمة الدولة لتوفير هذه المادة للموالين خلال أشهر ديسمبر ويناير وفبراير بلغت 4 مليار دج. باحتساب قيمة شراء القنطار الواحد بمبلغ 4500 دج/للقنطار, وبيعه للموال بقيمة 2000 دج /للقنطار.

كما يتعين على الموال الراغب في الاستفادة أن يقدم كل الوثائق الرسمية لدى اللجنة الولائية، لإثبات صفة الموال –يضيف الوزير-. وعدد رؤوس المواشي التي يقوم بتربيتها. وأكد أن قطاعه يعمل حاليا على إعادة النظر في عملية توزيع الشعير على المربين. وهذا في إطار الاجراءات المتخذة لدراسة وضعية كل المدخلات ذات العلاقة بإنتاج اللحوم الحمراء عبر الوطن.

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد قال ان عهد دعم الأسعار لفائدة من لا يستحقه إنتهى.

كما عرفت أسعار الخضر والفواكه والمواد الإستهلاكية المتنوعة، والطماطم إرتفاعا كبيرا. مما أثقل كاهل المواطن الجزائري. ليبقى المواطن ينتقل من طاولة إلى أخرى لاقتناء مستلزمات تناسب أسعارها جيبه.

رابط دائم : https://nhar.tv/zzglh
إعــــلانات
إعــــلانات