وزيــرة إسـرائـيـلـيـة تـتــعـرّض إلى التـحــرش الجـنـســـي!

وزيــرة إسـرائـيـلـيـة تـتــعـرّض إلى التـحــرش الجـنـســـي!

كشفت وزيرة الرياضة والثقافة الإسرائيلية ''ليمور ليفنات''

 لأول مرة تعرّضها إلى التحرش الجنسي مرتين في حياتها، الأولى عندما كانت في الثانوية، والأخرى بعدما دخلت عالم السياسية وتوليها منصبا رسميا من قبل شخصية سياسية رفيعة المستوى في إسرائيل، لكنها رفضت الكشف عن هذه الشخصية. وجاءت أقوال ”ليفنات” خلال ندوة بعنوان ”مدينة بلا عنف” في مدينة ”إيلات”، وعقّب أحد أعضاء ”الكنيست” الذين حضروا الجلسة على تصريحات ”ليفنات” بقوله ”إن الوزيرة باعترافها الجريء والصريح، يمكن أن يشكل قدوة لرفع الحواجز أمام النساء وتشجيعهن على تقديم شكوى ضد الرجال الذين يتعرّضون إليهن، وخاصة أصحاب العمل”. يشار إلى أن ”الكنيست” ناقش مؤخرا ظاهرة ”التحرش الجنسي في إسرائيل”، التي باتت تشكل قلقا يهدّد المجتمع الإسرائيلي، وتشير المعطيات التي نشرت مؤخرا، إلى أن أربع نساء من كل عشرة في إسرائيل، تعرّضن إلى التحرش الجنسي في أماكن عملهن. وحسب استطلاع للرأي أجرته وزارة الصناعة والتجارة في إسرائيل، فإن نسبة النساء اللواتي تعرّضن إلى التحرش الجنسي في إسرائيل في أماكن عملهن، وصل إلى 40 من المائة، وتشير المعطيات إلى أن 43 من المائة من مجمل التحرشات حصلت في السنة الأخيرة. وحسب الإستطلاع، فإن 34 من المائة من النساء لا يعرفن بوجود قانون يمنع التحرش الجنسي في أماكن عملهن. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة