وفاة التلميذ محمد هيثم بعد 34 ساعة بغرفة الإنعاش بمستشفى عنابة

  • توفي،أول أمس، التلميذ محمد هيثم البالغ من العمر  7سنواتبغرفة الإنعاش على مستوى مصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى بن رشد الجامعي بعنابة متأثرا بجروحه البليغة التي تعرض لها صبيحة الأحد الماضي على اثر سقوط خزان مائي بفناء مدرسة عمار بالهواري  بحي القنطرة والتي أصيب من خلالها بكسر في الجمجمة، ويعد الطفل محمد هيثم  ثاني ضحية بعد التلميذة رميسة التي فارقت الحياة مباشرة في نفس اليوم.
  •  من جهتها مديرية التربية بعنابة اتخذت إجراءات استعجالية بإيفادها لعدد من الأخصائيين النفسانيين لمتابعة التلاميذ  نفسيا  جراء الصدمة التي انعكست على معنوياتهم خاصة بعد أن صدم حوالي 30 تلميذا منهم، ومقاطعة بعض التلاميذ الدراسة تخوفا من إعادة سيناريو الأحد المشؤوم كما رصدت السلطات الولائية بولاية عنابة 50 مليار سنتيم للقطاع التربية خاصة الابتدائيات عبر 12 بلدية  تخص عمليات الترميم وإعادة التهيئة التي يعود بناؤها  للحقبة الاستعمارية.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة