وفاة حامل وجنينها بالجلفة: وزارة الصحة تتأسس طرفا مدنيا

وفاة حامل وجنينها  بالجلفة: وزارة الصحة تتأسس طرفا مدنيا

أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، اليوم السبت، عن تأسسها كطرف مدني في قضية وفاة المرأة الحامل وجنينها بسبب فضيحة الإهمال في مستشفيات ولاية الجلفة، وذلك بعد الشكوى التي رفعتها أسرة الفقيدة.

حسب بيان للوزارة، جرى الكشف أنّه فور وفاة المرأة الحامل ذات الـ23 ربيعا، وجنينها بسبب إهمالها من لدن 3 مستشفيات بولاية الجلفة، أرسل وزير الصحة وإصلاح المستشفيات، مختار حزبلاوي، “لجنة تحقيق مكوّنة من 3 مفتشين وبروفيسور أمراض النساء والتوليد، للنظر في كل الجوانب الإدارية والتنظيمية والصحية المتعلقة بهذه القضية.

وأكدت الوزارة في بيانها أنه وبعد التحقيق الذي تقوم به اللجنة المكلفة، سيتم تسليط عقوبات شديدة ضد كل شخص تبيّن تقصيره وعدم مبالاته في هذه القضية، وكان سببا في وفاة تلك المرأة وجنينها، وذلك موازاة مع إستمرار القضية في العدالة لمتابعة المتسببين في ذلك من الناحية القانونية.

وتعود القضية إلى الأربعاء الماضي، حيث توفيت حامل في الـ 23 من العمر وطفلها بعد رفض التكفل بها وتوليدها في ثلاثة مستشفيات بولاية الجلفة وهي مستشفيات: عين وسارة، حاسي بحبح والجلفة.

واتخذت إدارة الصحة لولاية الجلفة تدابير طارئة بتعليق عمل الطاقم الطبي المسؤول في المستشفيات الثلاثة، في انتظار استكمال التحقيقات الطبية والجنائية.

 

 

 

 

 

التعليقات (2)

  • دمعة و ابتسامة

    والله يستاهلوا الحبس…. حسبنا الله ونعم الوكيل….

  • hamdi

    هل يفتح تحقيق لمعرفة ان الشمس بازغة
    الاسباب معروفة للعام والخاص
    1المحسوبية في التوظيف الاولوية للرشوة و اصحاب الجاه على حساب الكفاءة والجدية والاخلاق(نعم يجب ان يكون الموظف بصفة خاصة بالتوليد يحسن التعامل مع هذا النوع من المرضى
    عدم تشجيع الاخصائيين للقدوم للمستشفياتالداخلية. يجب منح سكنات مجهزة قابلة للتنازل بعد5سنوات خدمة) تحفيزات في العلاوات..
    اعادة تكويين كل الاعوان الطبيين و شبه الطبيين من طرف المستشفيات ذات الكفاءات
    ابعاد كل الذين ليست لهم فابلية للتعلم.
    لكن نعرف ان الادارة تعاقب الاطقم التي كانت تعمل ليلةالحوادث دون معاجة الاسباب

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة