وفاة ''سوبر ناني'' التونسية التي هذّبت أبناء الفرنسيين…

وفاة ''سوبر ناني'' التونسية التي هذّبت أبناء الفرنسيين…

توفيت صباح أمس مربية الأطفال

ومعدة برنامج ”سوبر ناني”، على قناة M6 والفضائية ”تونس 7”، بالعاصمة الفرنسية باريس بعد مرض عضال دام لسنوات.

أعلن مكتب ”كاتي كلثوم سراي”؛ عن وفاة عميدة البرنامج الشهير الذي يقدم في عدة قنوات خاصة القناة الفرنسية” أم 6”، المعروفة بـ ”سوبر ناني” عن عمر يناهز 77 سنة، بعد معاناة طويلة مع مرض سرطان الرئة، وهي من أصل تونسي من عائلة مكونة من سبعة ذكور وبنت، وصلت إلى فرنسا سنة 1979، عندما تحصلت على دبلوم للعمل الاحترافي للطفولة، تمت خطوبتها في سن مبكر جدا، حيث لم تتعدي سن  17، عندما تقدم شخص لا تعرفه لخطبتها، وتتزوج سنتان من بعد ذلك وتنجب ثلاثة أطفال.

عادت إلى مزاولة نشاطها في دور ”سوبر ناني” الذي لا تتأخر فيه على تقديم النصائح والتوجيهات للآباء والأمهات، للتخلص من المشاكل اليومية، كانت انطلاقتها سنة 2005 ببرنامج في القناة الفرنسية السادسة، مأخوذ من مضمون برنامج بريطاني.

في 2006؛ نشرت كاتي كتاب يحكي قصة حياتها التي كانت خاصة جدا، و احتوت على مواقف صعبة ومؤثرة، وبعد ثلاثة سنوات، نشرت كتاب آخر خاص بالطبخ والذي كانت تتقنه كثيرا.

 برنامج ”سوبر ناني”؛ كان فعلا البرنامج الذي كان يجمع كل العائلة، نظرا لمحتوياته المفيدة جدا والرائعة، حيث كانت ناني بمثابة المدرب للعائلة الذي يعطي خطط ناجعة للسير عليها، قصد تحسين حياتهم وطريقة عيشهم لتفادي صعوبات الحياة.

الحصة عرفت نجاحا كبيرا ليس في فرنسا فقط، بل في كل العالم وحتى عندنا في الجزائر، بالإضافة إلى عدد كبير من القنوات الخاصة والعامة، كانت تتصل بها يوميا لضمها إليها أو شراء حصص من برنامجها الذي استفادت منه الكثير من العائلات، وبعد وفاتها ستقدم عدة قنوات خاصة آخر الحلقات التي سجلتها، وحصص أخرى لم تقدمها في حياتها يوم الثلاثاء 26 جانفي الجاري.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة