وفاة كبير عزابة القرارة، عميد التجار الميزابيين

وفاة كبير عزابة القرارة، عميد التجار الميزابيين
شيع، مساء أول أمس، إلى مثواه الأخير بمقبرة بابهون بمدينة القرارة ولاية غرداية الحاج يحي ألجون، الراحل بلغ 85 سنة من عمره، كان عضوا بارزا في حلقة رجال العزابة بمدينة القرارة، عرف بنشاطه الدؤوب في المجال التجاري في مسقط رأسه وفي العاصمة الجزائر منذ بداية الأربعينيات. اعتبره كثير ممن عرفوه بمثابة عميد التجار الميزابيين لخبرته ونجاحه فيها، كما أعدوه أب للمشاريع الخيرية. فقد ترك وراءه رصيدا حافلا بالأعمال الخيرية يشهد لها العام والخاص في إنشاء المساجد وبناء المدارس القرآنية وتمويلها بعيدا عن الأضواء، واشتهر بسعيه إلى إصلاح ذات البين بين الفرقاء وإعانة المعوزين والفقراء. رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه
 
  
 
تعزية
تلقت أسرة “النهار” ببالغ الحزن والآسي وفاة المغفور له بإذن اللهالحاج يحي ألجون” وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم إلى أسرة الفقيد وذويه بخالص التعازي والمواساة سائلين الله عز وجل أن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة، وأن يسكنه فسيح جناته ولذويه الصبر والسلوان

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة