وفاق سطيف: السطايفية يتذكرون سيناريو المريخ السوداني

وفاق سطيف: السطايفية يتذكرون سيناريو المريخ السوداني

انهزم وفاق سطيف، أمسية السبت الفارط، أمام نادي خريبقة المغربي وبنتيجة “2 ­ 0” تركت بعض الإستياء وسط الجمهور السطايفي،

خاصة وأن التشكيلة كان بإمكانها العودة بنتيجة إيجابية بالنظر إلى الفرص المتاحة والتي تفنّن أديكو، حاج عيسى وزياية في تضييعها، في الوقت الذي تلقى فيه شباك الحارس حجاوي هدفين من كرتين ثابتتين وماحزّ في نفوس أنصار الوفاق أن هذه الأهداف جاءت في الدقائق الأخيرة من كل شوط، لتبقى الإرادة والمردود المقبول الذي قدمه رفقاء العيفاوي مصدر أمل السطايفية فيإمكانية افتكاك ورقة التأهل خلال مباراة الإياب بعد أسبوعين من الآن وتكرار سيناريو المريخ السوداني الموسم الفارط.

العيفاوي 90 دقيقة ونحن نجاهد ونغفل تتلقى هدفاً
وقد كان عناصر التشكيلة السطايفية في قمة الإستياء مباشرة بعد إعلان الحكم البركينابي نهاية المباراة بسبب الهزيمة التي تلقوها، والتي حزّت كثيرا في نفسية اللاعبين الذين وجدوا أن المجهودات الكبيرة التي بذلوها لم تجدي نفعا خاصة بعد توقيع المنافس للهدف الثاني، وهو ما أبداه المدافع العيفاوي بعد نهاية المباراة في اتصال معه، حيث أكد أنه ورفقاءه بذلوا قصارى جهودهم للعودة بنتيجة إيجابية طيلة الـ 90 دقيقة وأن المنافس استغل اللحظات الأخيرة حيث نقص التركيز لتوقيع هدفين حين قال”90 دقيقة ونحن نجاهد ويكفي أن نغفل لحظة لتتلقى هدفاً”   المسيرون يرفعون معنويات اللاعبين في غرف حفظ ملابسهم وبسبب الحالة النفسية المنحطة للاعبين مباشرة بعد نهاية اللقاء، سارع المسيرون إلى الإلتحاق بالتشكيلة على مستوى غرف الملابس، وتوجيه خطاب أثنى من خلال الرئيس سرار ومرافقيه على الإرادة التي ظهر بها أغلبية العناصر الأساسية، مؤكدين لهم على ضرورة المحافظة على نفس الروح خلال لقاء العودة والتي ستكون كافية للظفر بورقة التأهل إلى الدور القادم من المنافسة الإفريقية، وهو الخطاب الذي رفع كثيرا من معنويات اللاعبين وأعاد الأجواء وسط التشكيلة عادية والتي غادرت مدينة خريبقة مباشرة إلى الدار البيضاء.

التفكير في التنقل يوم 12 أفريل لتجنب تأجيل لقاء الشبيبة
يبدو أن إدارة وفاق سطيف وجدت أن لعب مواجهة شبيبة القبائل في موعده الأصلي بتاريخ 10 أفريل أفضل، والذي كان الموعد المبرمج للتنقل إلى مصر لحضور مواجهة الدور نصف النهائي أمام طلائع الجيش المصري يوم 15 أفريل، لذلك فقد بدأ التفكير في برمجة السفرية إلى يوم السبت 12 أفريل يومان بعد مواجهة شبيبة القبائل وبالتالي تجنب تأجيل هذه المباراة لتبقى الأمور الرسمية مؤجلة إلى الأيام القادمة، يذكر أن الوفد وصل البارحة إلى مطار هواري بومدين بالعاصمة وفي حدود الساعة 11:30 قادما من الدار البيضاء حيث أقامت التشكيلة بعد نهاية المباراة.

إدارة خريبقة قامت بالواجب

حظي الوفد السطايفي وبشهادة أحد مرافقيه برعاية خاصة من قبل إدارة الفريق المنافس نادي خريبقة والتي بالإضافة إلى تخصيص استقبال جيد لحظة وصول الوفد إلى مدينة خريبقة، أمسية الخميس الفارط، كانت حاضرة بعد نهاية المباراة على مستوى فندق “الفرح”  وساعدت السطايفية في توفير حافلة للعودة إلى مدينة الدار البيضاء، وقد وعدت إدارة الوفاق بالرد بالمثل في لقاء العودة المنتظر بعد أسبوعين.

حميدي مطلوب مجددا
عاودت إدارة وفاق سطيف في الأيام الفارطة الإتصال بمهاجم مولودية سعيدة شيخ حيمودي وطلب خدماته تحسبا للموسم القادم، وكان حميدي بداية الموسم الحالي قاب قوسين من الإنضمام إلى التشكيلة السطايفية التي تدرب معها أكثر من أسبوع قبل أن يغادر بسبب ورقة التسريح، وكانت الإدارة قد انتزعت مرافعة كل مدافع شباب بلوزداد أكساس وزميله المهاجم الشاب عودية بالإضافة إلى مهاجم سعيدة زوقاح ويبدو أن الرئيس سرار بدأ التحضير للموسم القادم مبكراً.


التعليقات (2)

  • othman

    thank youuuuuu

  • yazi

    ماعندي مانقول

أخبار الجزائر

حديث الشبكة