وفاق سطيف قد يواجه أهلي البرج وديا في تونس

وفاق سطيف قد يواجه أهلي البرج وديا في تونس

أبدى الطاقم الفني لوفاق سطيف

مباشرة بعد الفوز العريض الذي حققه رفقاء لموشية سهرة أول أمس أمام ديناموس مكنتهم من استعادة حظوظهم في انتزاع ورقة التأهل، كما ازدادت المواجهة المقبلة أمام الترجي أهمية ما جعل الطاقم الفني بقيادة المدرب الايطالي جياني لا ينسى كبيرة ولا صغيرة إلا وضعها في عين الحسبان.

بداية بالتخوفات التي أبداها من انعكاسات السفر برا واللاعبون صيام والارهاق الذي تسببه وتأثيراته السلبية على عدم التمكن من تطبيق البرنامج التدريبي المسطر بشكل كامل.

جياني طلب البقاء في مكان واحد ويختار الإقامة في ”قامرت”

وكان المدرب الايطالي على موعد أمس مع الالتقاء بمسيري الفريق لهذا الغرض حيث نقل انشغالاته الخاصة بضرورة إعداد الترتيبات لإنجاح سفريه تونس وأمام حتمية التنقل عبر الحافلة لم يجد جياني من حل سوى اقتراح مكان واحد لإقامة الوفد في تونس وليس مثلما يوجد في البرنامج الحالي بالذهاب للإقامة في مدينة سوسة لعدة أيام قبل التوجه إلى العاصمة تونس في اليومين الأخيرين، وهو ما يزيد من إرهاق اللاعبين، حيث طلب المدرب الايطالي التنقل مباشرة إلى تونس والإقامة الى غاية موعد المباراة في مدينة ”قامرت” بالعاصمة التي تبقى الأمثل حسب المدرب الايطالي، وهو نفس الفندق الذي كانت إدارة الترجي قد حجزت فيه لإقامة الوفد السطايفي.

الوفاق  – البرج يوم 7 سبتمبر في تونس

وكان المدرب جياني خلال لقائه مع رئيس الفرع حمار قد أصر على برمجة مواجهة ودية ثالثة خلال تواجد التشكيلة في تونس، وأمام العنف الذي غالبا ما تعرفه المواجهات بين الفرق الجزائرية والتونسية خاصة أن الوفاق تنتظره مواجهة حاسمة، اتصل حمّار أمس برئيس بعثة الأهلي في تونس مسعودان واقترح عليه إجراء مواجهة ودية يوم 7 سبتمبر، يوما واحد قبل نهاية تربص الأهلي.

المحضر البدني يلتحق يوم 5 أوت القادم

سيلتحق المحضر البدني الايطالي مريديان الذي طلبه المدرب جياني للعمل إلى جنبه، بعد أن تحصل على دعوة من إدارة الوفاق للالتحاق بأرض الوطن حيث تحصل على التأشيرة لتضمن له الإدارة تذكرة الرحلة الجوية ليوم 5 أوت، حيث يصل مدينة سطيف تزامنا مع تواجد التشكيلة في تونس أين ستستغل الإدارة الفرصة للتعاقد معه قبل الالتحاق بمقر إقامة الوفد في العاصمة تونس، فيما تأجل التحاق زميله المختص في تحليل المباريات لأسباب غامضة.

جابو لعب متأثرا بتسمم غذائي

تعرض الوسط الهجومي جابو عبد المؤمن خلال السحور الذي سبق موعد مواجهة فريق ديناموس الى تسمم غذائي استدعى نقله على جناح السرعة إلى المستشفى، اين تلقى العلاجات الضرورية قبل أن يعود إلى مقر إقامة الفريق بفندق ”زيدان” ساعات قبل موعد المباراة لينعكس ذلك على مردوده داخل أرضية الميدان حيث كان خارج الإطار ما جعل المدرب جياني يغيره في ربع الساعة الأخير ويقحم مكانه زميله قاسم.

شاوشي وفرانسيس آخر الموقعين سهرة أمس ولموسم واحد

بقي الثنائي شاوشي  فرانسيس آخر ثنائي ينتظر التوقيع على عقد التجديد حيث كان الحارس شاوشي قد أصر على مبلغ 800 مليون مثلما تم الاتفاق عليه مقابل التجديد، حيث طلبت الإدارة مهلة لجمع المبلغ إلى غاية سهرة البارحة حيث شارك شاوشي أمام ديناموس على أن يوقع لموسم كامل، كما جلست الإدارة في نفس السهرة مع الكامروني فرانسيس من أجل إقناعه بالتجديد. يذكر أن عقد فرانسيس سيمتد لموسم كامل، على أن تودع الإدارة ملفات تأهيل الجميع اليوم على طاولة الرابطة الوطنية.

حاج عيسى جلب معه مناجيره لأول مرة للإشراف على التجديد لموسم واحد

وقد كان الوسط الهجومي لزهر حاج عيسى آخر لاعب يوقع على عقد التجديد بعد نهاية المباراة، فبعد حالة الغضب التي كان عليها سارعت الإدارة إلى توفير المبلغ الكافي الذي سيضمن توقيع حاج عيسى الذي كان قد تلقى تسبيقا بعد العودة من سفريه الكونغو، ويبقى الأمر الملفت للانتباه في تجديد لزهر حاج عيسى الذي يوجد في موسمه السادس على التوالي مع الفريق هو إحضار مناجيره للإشراف على تجديده وقد تمعن مع العقد جيدا قبل الإمضاء، حيث أصر حاج عيسى على التجديد لموسم واحد وإلى غاية شهر جوان القادم، ويبدو ان حرص حاج عيسى هذه المرة على إحضار مناجيره قد يعود إلى نيته في أن يكون الموسم الحالي الأخير له بألوان وفاق سطيف.

العيفاوي وبلقايد خرجا متأثرين بإصابة

أنهى الثنائي بلقايد والعيفاوي مواجهة سهرة أول أمس في حالة جد صعبة بعد الآلام التي تركتها تدخلاتهما أمام مهاجمي ديناموس جراء الانزلاق على الطارطون. يذكر أن العيفاوي وجد صعوبة كبيرة أمام مهاجم ديناموس سفيهوم الذي استعمل كل الطرق لاختراق الدفاع وحتى الاعتداء كان حاضرا.

مترف يباشر اليوم ويخلف منتظر بعد نزع الجبس الأسبوع القادم

يباشر وسط الميدان حسين مترف الخضوع إلى برنامج فردي تحت إشراف المدرب المساعد عباسن، وإعادة التحضيرات من البداية إلى النهاية، ويبقى الجميع يترقب أن يسارع مترف في ضمان استعادة جاهزيته قبل موعد 11 سبتمبر القادم أمام الترجي من أجل الاستفادة من تحركاته. يذكر أن مترف مثلما أشرنا إليه في عدد أمس جدد لـ 6 أشهر، فيما ينتظر أن يلتحق الظهير الأيسر يخلف بالتدرب مع زميله مترف بعد أيام حيث سينزع الجبس قبل مباشرة العمل وإعادة التحضيرات.

مواجهة ”الموك” للأقل مشاركة

سيستغل الطاقم الفني لوفاق سطيف المواجهة الودية الأولى سهرة الاثنين القادم بملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة أمام المولودية المحلية لإشراك العناصر الأقل منافسة ولفترة أطول من هذه المواجهة وضمان جاهزية الجميع خاصة أن التشكيلة بحاجة إلى كامل عناصر التعداد الـ 25 مع إقحام الأساسيين مع مجريات اللعب حفاظا على المستوى التنافسي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة