وفـــاة أستـــاذ اختناقـــا بــــالغاز داخل منزله في‮ ‬ميلـــــــــة

وفـــاة أستـــاذ اختناقـــا بــــالغاز داخل منزله في‮  ‬ميلـــــــــة

تسبب تسرب للغاز في منزل أستاذ يبلغ من العمر 63 سنة، في وفاته ببلدية شلغوم العيد في ولاية ميلة. وحسب مصادر محلية، فإن الضحية قضى ليلة أول أمس، بمفرده في غياب أفراد عائلته الصغيرة التي كانت عند الأهل يوم وقوع الحادثة. وأشارت ذات الجهات، إلى أن اكتشاف الواقعة جاء على إثر مشاهدة الجيران انعدام الحركة على مستوى المنزل، مما أثار ريبتهم وجعلهم يبلغون الجهات المعنية التي سارعت إلى المنزل، أين عثرت على الضحية متوفٍ في عين المكان. وفي سياق آخر، لفظت طفلة تبلغ من العمر عامين ونصف أنفاسها تحت عجلات سيارة والدها الذي دهسها بدون أن يتفطن إليها، حينما كان يقود سيارته من نوعرونو إكسبراسفي بلدية بن يحيى عبد الرحمن، حيث فتحت المصالح المختصة تحقيقا في الحادثة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة