وكلت ربي على الذين همّشوني وتناسوني

وكلت ربي على الذين همّشوني وتناسوني

قالت المطربة

القبائلية الكبيرة جميلة التي كثيرا ما خدمت الأغنية الجزائرية والقبائلية خاصة، كما شاركت في عدة أدوار سينمائية أنها غاضبة جدا من المسؤولين الذين همشوها وأدخلوها الأرشيف دون سابق إنذار بعدما امتنعوا على الاتصال بها للمشاركة في الحفلات أو في الأفلام. كما تحدثت بنبرة غاضبة جدا وقالت أنها ”توكل الله” على كل المسؤولين الذين نسوها أو تناسوها وهي التي وهبت حياتها وصغرها للفن والأغنية الجزائرية منذ أكثر من خمسين سنة والآن تجد نفسها بعيدة كل البعد عن الفن والفنانين وكأنها لم تقدم شيئا. وعن خبر اعتزالها قالت عميدة الأغنية القبائلية خالتي جميلة أنها مازالت قادرة على العطاء ولم تتكلم أبدا على الاعتزال والذين قولوها ما لم تقله يريدون تحطيمها مرة ثانية بعدما حطموها بعدم استدعائها لأي عمل رغم أنها مازالت تتمتع بكل قوتها وصوتها، وهذا ما برهنت عنه في قصر الثقافة عندما استدعيت إلى حفل تكريم أمهات السينما العربية من طرف الجمعية الفنية والثقافية للألفية الثالثة وأدت وصلة غنائية صغيرة بعد إلحاح من الحضور.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة