..ولجنة جديدة للرئيس

..ولجنة جديدة للرئيس

 

لا يمضي فيه يوم على الجزائر، إلا وتأسس فيه حزب جديد، أو جمعية جديدة، أو لجنة، من أجل مساندة مسعى الرئيس تارة، ودعم ترشحه تارة أخرى، أو مساندته في استكمال برنامجه، والكل يعرف أن هذه المنظمات لا تخدم لا الرئيس، ولا الشعب، ولا حتى أصحاب المبادرات الفاشلة، فمتى “يستحي هؤلاء ويكفوا عن هذه الممارسات التي لا تعكس واقع الحرية في الجزائر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة