ولدت سنة 1941.. تزوجت عام 1944 وشقيقها الأصغر أكبر منها!

استقبل فرع

محكمة رأس العيون بباتنة مؤخرا، دعوى قضائية غريبة، عندما طالبت عجوز طاعنة في السن بتصحيح تاريخ ميلادها الذي قد يكون في العشرينيات من القرن الماضي، بدلا من تاريخ الازدياد الذي يحمله دفترها العائلي الحالي، أين نجد أنها ولدت سنة 1941 وتزوّجت سنة 1944، ما يعني أنها تزوجت وعمرها لا يتجاوز 3 سنوات، وأنها أنجبت 6 أولاد رغم هذا السن المبكرة من الزواج. وأغرب ما في الموضوع أنّ شقيقها الأصغر المولود عام 1931 أصبح أكبر منها رغم أنه ولد من بعدها .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة