ولد قابلية يخاف الموطار!

ولد قابلية يخاف الموطار!

رفض الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية

المكلف بالجماعات المحلية، ولد قابلية دحو، الإجابة على أسئلة صحفية ”النهار”، بحجة أنه يقود السيارة ويخاف أن يقوم الشرطي بسحب رخصة سياقته وتحرير مخالفة. وأكد الوزير أنه سينصاع لأمر الشرطي في حال طلب منه الوقوف، لأنه يمثل القانون والقانون فوق الجميع في الجزائر، ولا فرق بين الوزير وأي مواطن عادي في المقود، لأن الحوادث لا تفرق بينهم، وهو دليل آخر على أن الجزائر ليست دولة الشويس أو البوليس، وإنما هي دولة القانون.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة