ولِم لم يخلقها الله من آدم وهو مستيقظ؟ أتعلمون السبب؟

ولِم لم يخلقها الله من آدم وهو مستيقظ؟ أتعلمون السبب؟
  • يُقال إن الرجل حين يتألم يكره، عكس المرأة التي حين تتألم تزداد عاطفتها!
  • فلو خٌلقت حواء من آدم عليه السلام وهو مستيقظ لشعر بألم خروجها من ضلعه وكرهها، لكنها خُلقت منه وهو نائم، حتى لا يشعربالألم فلا يكرهها.
  • بينما المرأة تلد وهي مستيقظة وتجابه لحظتها الموت، لكنها تزداد عاطفة وتحب مولودها، بل وتفديه بحياتها.
  • خُلقت حواء من ضلعٍ أعوج، من الضلع الذي يحمي القلب..أتعلمون السبب؟
  • لأن الله خلقها لتحمي القلب، هذه هي مهمة حواء، حماية القلوب، لقد خُلقت من المكان الذي ستتعامل معه، بينما خُلق آدم من تراب، لأنهسيتعامل مع الأرض، سيكون مزارعاً وبنّاءً وحدّادً ونجارً، لكن المرأة ستتعامل بعاطفتها، بقلبها، ستسعى لتكون أماً حنونا، أختاًرحيماً، بنتاً عطوفاً وزوجةً وفية.
  • الضلع الذي خُلقت منه حواء أعوج!
  • يُثبت الطب الحديث أنه لولا ذاك الضلع. لتسببت أخف ضربة على القلب في نزيف حاد، لذلك خلق الله ذاك الضلع ليحمي القلب ، ثمجعله أعوجاً ليحمي القلب من الجهة الثانية.
  • على حواء أن تفتخر بأنها خُلقت من ضلعٍ أعوج وعلى الرجل أن لا يُحاول إصلاح ذاك الاعوجاج، لأنه وكما جاء في معنى ما قالهالنبي صلى الله عليه، إذا حاول الرجل إصلاح ذاك الاعوجاج كسره، ويقصد بالاعوجاج العاطفة عند المرأة التي تغلب حتا علىعاطفة الرجل.
  • فيا آدم لا تسخر من عاطفة حواء.
  • فهي خُلقت هكذا، وهي جميلةٌ هكذا، وأنت تحتاج إليها هكذا، فروعتها تكمن في عاطفتها، فلا تتلاعب بمشاعرها.
  • ويا حواء..لا تتضايقي إن نعتوكِ بناقصة عقل، فهي عاطفتكِ الرائعة التي تحتاجها الدنيا فلا تحزني، فأنتِ نصف المجتمع وأنت التيتبنين النصف الآخر.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة