يبدة يتعافى ويتلقى الضوء الأخضر من الطبيب

يبدة يتعافى ويتلقى الضوء الأخضر من الطبيب

أكد مصدر مقرب من المنتخب الوطني

أن اللاعب حسان يبدة تلقى الضوء الأخضر من الطبيب للإلتحاق بالمجموعة، وهو ما سيكون اليوم على أقصى تقدير، حيث أكد الطبيب للاعب أنه أضحى جاهزا للالتحاق بالمجموعة ومباشرة التدريبت بشكل عادي، وهو خبر أكثر من سعيد بالنظر إلى وزن اللاعب في التشكيلة الوطنية خاصة وأن سعدان يعول عليه كثيرا وكان أول ما صرح به عندما وصل جنوب إفريقيا أنه سيسترجع يبدة قريبا.

اللاعب بدا مصرا على العودة

بدا اللاعب حسان يبدة أنه في طريق التماثل للشفاء نهائيا حيث تدرب أمس على انفراد رفقة حبيب بلعيد وركض على حواف الملعب دون أن يشعر بأي آلام أو يزعجه ذلك في شيء. واتضح من خلال طريقة ركض يبدة أن عودته والتحاقه بالمجموعة لن يأخذ وقتا طويلا وهو ما سيريح سعدان كثيرا خاصة وأنه قطعة مهمة.

باشر القذف بالكرة

ولم يكتف يبدة بالركض على حواف الملعب وإنما أجرى تمارين خاصة مع المحضر البدني فرانك بروشري ثم باشر حصة القذف بالكرة، وهو العامل الذي جعلنا نتأكد من شفائه نهائيا حيث كان يتعامل بالكرة بشكل عادي، وهي جزئية مهمة للغاية إذ لا يباشر أي لاعب قذف الكرة إلا عندما يتعافى نهائيا.

قال إنه متيقن من مرور ”الخضر” إلى الدور الثاني

حسان يبدة يطئمن الجميع ويصرح: ”تعافيت تماما من إصابتي وبإمكان سعدان الإعتماد عليّ أمام سلوفينيا

أكد وسط ميدان نادي بورسموث، الدولي الجزائري حسان يبدة في تصريح لوسائل الاعلام بأنه لم يشعر بأية آلام خلال الحصة التدريبية الاسترخائية التي شارك فيها رفقة المجموعة عند وصول الوفد الجزائري الى جنوب افريقيا وقال يبدة ”تدربت بشكل عادي بعدما منحني الطبيب الضوء الأخضر وجرت الحصة التدريبية بشكل عادي بدليل انني داعبت الكرة وقمت كذلك ببعض التمارين الرياضية وهو أمر مطمئن للغاية ويرفع في نفس الوقت من معنوياتي”، مضيفا في ذات السياق ”أظن أنني سأكون في أفضل أحوالي بعد مرورالحصص التدريبية المقبلة, والتي ستساعدني على استعادة عافيتي, ويمكنني القول للمدرب الوطني بانني جاهز أو بمعني اخر بامكانه الاعتماد علي في أول مواجهة رسمية سنخوضها في هذا الرهان العالمي ويتعلق الأمر بمباراة سلوفينيا التي تعد مفتاح التأهل الى الدور الثاني”، وأضاف يبدة بأن كل لاعبي المنتخب الجزائري متفائلون بتحقيق نتائج ايجابية والتألق خلال مونديال جنوب إفريقيا مضيفا ”لا أخفي عليكم بأننا جميعا نؤمن بإمكانية المرور إلى الدور الثاني رغم صعوبة المهمة لأننا نملك مجموعة قوية وبعودة كل المصابين يمكن للمنتخب أن يأمل في تحقيق انتصارات”. للاشارة فان عناصر الفريق الوطني أجرت أمس أول حصة تدريبية بملعب يبعد بحوالي 15 كلم عن مكان اقامة ”الخضر” في اطار تحضيرات المنتخب لمواجهة المنتخب السلوفيني الأحد المقبل.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة