يبدو أن قاموس الألفاظ الجديد الذي يستعمله شبابنا، أصبح يستهوي حتى أصحاب “الماركتينغ”، وهو ما يؤكده هذا المحل للأكل الخفيف، فـ “هفاڤة طيّبة للجيمع”.

يبدو أن قاموس الألفاظ الجديد الذي يستعمله شبابنا، أصبح يستهوي حتى أصحاب “الماركتينغ”، وهو ما يؤكده هذا المحل للأكل الخفيف، فـ “هفاڤة طيّبة للجيمع”.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة