يتعرض لاعتداء باستعمال سلاح ناري أثناء مشاهدته لمباراة كرة القدم

يتعرض لاعتداء باستعمال سلاح ناري أثناء مشاهدته لمباراة كرة القدم

صرح الضحية المسمى ''م. رياض'' أمام نيابة محكمة الشراڤة

، أنه بتاريخ 14 جانفي 2007 كان رفقة صديق له في الملعب البلدي في أولاد فايت من أجل متابعة مباراة كرة قدم جمعت بين فريقي تسالة المرجة والعاشور، وبالصدفة سقطت الكرة أمامه فأمسكها.

حيث تفاجأ بشخص يجهل هويته توجه نحوه وأسمعه وابلا من الكلام البذيء، وهو ما أدخلهما في مناوشات كلامية ليقوم بعدها المتهم المدعو ”ز فيصل” بضربه بواسطة مقبض مسدسه على مستوى عينه اليسرى مسببا له جروحا بليغة كانت نتيجتها إصابته بازدواجية البصر.

 وبسماع أحد الشهود الحاضرين في الحادثة صرح أمام مصالح الضبطية القضائية، أنه رأى أحد المتفرجين في المباراة السالفة الذكر يمسك الكرة ورفض إرجاعها إلى داخل الملعب مما خلق اشتباكا عنيفا بين المناصرين، ليلاحظ بعدها سقوط سلاح ناري من حزام المتهم على الأرض، وقد علم أن أحد الحضور أصيب بجروح خطيرة في عينه، وهي التصريحات نفسها تقريبا التي أدلى بها شاهدان آخران، وبعد إجراء تقرير الخبرة الطبية المنجز من قبل الدكتور بن ميمون المختص في أمراض العيون والبروفسور نوري تبين أن الضحية قد تعرض إلى ضربة قوية بواسطة جسم صلب تسبب له في كسر العظم الداخلي للعين وخلق له شللا داخليا وهو ما أدى إلى تعرضه إلى ازدواجية الرؤية، المتهم ولدى مثوله أمام محكمة الجنايات في البليدة أنكر كل ما نسب إليه من تهم وفند كل ما جاء في محضر السماع أين طلب من رئيس الجلسة بتبرئته من التهمة المتابع بها منذ أكثر من 3 سنوات، وقد طالب ممثل الحق العام إنزال عقوبة 7 سنوات سجنا نافذا لتدينه هيئة المحكمة بعد المداولات بعقوبة 18 شهرا حبسا موقوف النفاذ.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة