يتعمد دهس شقيقه ليتخلص منه ببرج الكيفان

أصدرت، أمس، محكمة الجنايات بمجلس قضاء العاصمة، حكما يقضي بإدانة المتهم المدعو “ي.محمد” بعقوبة 5 سنوات

سجنا نافذا، لارتكابه جناية محاولة القتل العمدي في حق شقيقه الضحية المدعو “ي.رشيد”.

وحسب ما دار في قاعة المحاكمة، فان وقائع القضية تعود إلى تاريخ 27 سبتمبر 1996، حينما قام المتهم بصدم شقيقه ودهسه بعجلات سيارته على مستوى الطريق الواقع بشارع علي خوجة ببرج الكيفان.

 وجاء هذا الاعتداء حينما تيقن المتهم أن ضحيته كان في حالة سكر، مضيفا أنه أصابه على مستوى رجله، و أنه قام بعدها بإبلاغ مصالح الشرطة في تلك اللحظة، وأرجع المتهم سبب اعتداءه إلى أن الضحية كان يريد إلحاق الضرر به ولم يكن ينوي قتله بل الابتعاد عنه لأنه كان سيقطع الطريق رفقة صديقه، موضحا في السياق ذاته أنه لم يكن ينوي قتل شقيقه مطلقا.

من جهته، استفسر ممثل الحق العام عن محضر الشرطة الذي كان يتابع المتهم على أساس جنحة حادث مرور جسماني متبوع بالفرار، غير أن المتهم أجابه بأنه لم يهرب بل أنه أخطر الشرطة فور وقوع الحادث مباشرة، والى جانب هذا فقد صرح الضحية بأن الإصابة التي تعرض لها جراء الحادث أدخلته المستشفى مدة 52 يوما وبأنه يتمسك بالدعوى ويتأسس طرفا مدنيا في قضية الحال، أما الشاهد “م.رشيد” الذي كان رفقة الضحية فأفاد بأنه شاهد المتهم وهو يتعمد صدم أخاه، وأضاف أنه لم يكن يعلم إن كان ينوي قتله أم لا، مشيرا في الوقت ذاته أن أفراد الحي يعرفون عن الطرفين بأنهما مسبوقين قضائيا، وعليه   فقد التمس النائب العام في حقه تسليط   عقوبة 6 سنوات سجنا نافذا، وللإشارة وبعد المداولات القانونية سلطت هيئة المحكمة تسليط 5 سنوات سجنا على المتهم المدعو” ي. محمد “لخطورة الجناية والمتمثلة في محاولة القتل العمدي .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة