يسب القرضاوي ويؤم المسلمين

يسب القرضاوي ويؤم المسلمين

يبدو أن مسألة مراقبة مساجد

الجمهورية من طرف وزارة أخرى غير الأوقاف، أصبح أكثر من ضرورة، بعدما عجزَّت هذه الأخيرة على مراقبتها، حيث يؤمُ المسلمين في أحد المساجد بولاية الشلف، شخص متطرف من معتنقي ”المذهب الوهابي”، والذي سبق وأن سبَّ العالم الجليل ”يوسف القرضاوي”، وقال فيه كلاما نستحي ذكره، والغريب أن هذا الشخص، يؤمُ المصلين كلما غاب الإمام، فأين هي مديرية الشؤون الدينية والأوقاف بهذه الولاية؟، أم أنها لا تجيدُ سوى منعِ التظاهرات التي تنفع المسلمين كما فعلت مع ملتقى نوفمبر.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة