يستدرج فتاة مغتربة في زورق ثم يغتصبها في عرض البحر

يستدرج فتاة مغتربة في زورق ثم يغتصبها في عرض البحر

أدانت محكمة الجنايات بالبليدة أمس المتهم”ب.عبد القادر”بعقوبة 3 سنوات سجنا نافذا، بعد تورطه في جناية الفعل المخل بالحياء طالت الضحية المسماة”خ.كريمة”المقيمة بفرنسا.

 وتعود الوقائع إلى تاريخ 13جويلية2009 ، أين تقدمت الضحية إلى مصالح الأمن بدواودة من أجل إيداع شكوى ضد الجاني الملقب بـ”بابيون”كونه قام بالاعتداء عليها جنسيا تحت طائلة التهديد والضرب، وصرحت لهم أنها ليلة الوقائع توجهت نحو شاطئ سي الحواس بدواودة البحرية، حيث استقبلها المشتكى منه وكانت تظن أنه صاحب المخيم فجلست بإحدى الطاولات و عرض عليها فكرة وضع مرهم واق من الشمس على جسمها فوافقت على ذلك وتقدم إليها مرة ثانية وطلب منها مرافقته إلى عرض البحر على متن زورق صغير فركبت معه وتوجها معا إلى هناك وقد دعاها أثناء الطريق إلى ممارسة الجنس معه فرفضت طلبه، وخوفا منه قفزت من الزورق حينها تبعها وانهال عليها بالضرب بواسطة المقذف الخشبي الخاص بالزورق وبالرغم من توسلاتها إليه بأن يخلي سبيلها فإنه رفض ذالك وقام بخنقها ثم نزع ثيابها بالقوة ومارس عليها الجنس باستعمال العنف.

 وبسماع المتهم أمام هيئة المحكمة أنكر كل ما جاء في شكوى الضحية و أكد أن ما قام به تجاهها هو تقديم يد المساعدة لها عندما وصلت المخيم وساعدها في وضع المرهم، كما أخذها في نزهة بواسطة زورقه الخاص لكنه لم يمسها ولم يحاول الاعتداء عليها، وقد طالب ممثل النيابة العامة بطرح سؤال احتياطي من أجل إعادة تكييف القضية إلى جرم هتك عرض وإنزال عقوبة 5 سنوات سجنا نافذا، وبعد المداولات تمت إدانته بالعقوبة السالفة الذكر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة