يستغلون فتاة قاصر ويحرضونها على سرقة مجوهرات جدتها

يستغلون فتاة قاصر ويحرضونها على سرقة مجوهرات جدتها

مثل أمام الغرفة الجزائية بمجلس

 قضاء العاصمة أمس، ثلاثة متهمين، من بينهم امرأة ، من أجل الإستئناف في الأحكام الصادرة ضدهم عن محكمة حسين داي، أين تمت إدانتهم بعقوبة عامين سجنا نافذا و20 ألف دينار غرامة مالية، بعد متابعتهم بتهمة المشاركة في السرقة واستغلال قاصر من أجل سرقة مجوهرات جدتها.

حيثيات القضية تعود إلى تاريخ 2 ديسمبر 2009، عندما تقدمت الضحية ”م.ق” أمام مصالح الأمن الحضري الثاني ”فرنان حنفي”، لإيداع شكوى ضد حفيدتها المدعوة ”ح.أ”، مفادها أن هذه الأخيرة قامت بسرقة مجوهراتها المقدر قيمتهما بـ 14 ألف دينار، مصرحة في الوقت ذاته أنها دخلت إلى بيتها، بعد أن استعملت مفاتيحها التي تركتها عند ابنتها بصفتها والدة المتهمة القاصر، كما ذكرت أن المسروقات كانت داخل حقيبة يدوية. وبناء عليه تم بتاريخ 12 فيفري المنصرم توقيف المشتكى منها، حيث اعترفت بسرقة جدتها، كما صرحت أنها كانت ضحية تلاعب من طرف بعض الأشخاص، وأنها خلال فترة غيابها عن المنزل كانت رفقة المتهمين”ب.ا” و”م.م” استغلا صغر سنها، وأصبحت تتردد معهما إلى أماكن الفسق والدعارة، وقد ثبت أنه ألقي القبض عليهما على متن سيارتهما بناء على المكالمات التي كانت تتلقاها منهما وذلك على مستوى شارع بوجمعى مغني.

من جهة أخرى كشفت محاضر الإستجواب، أن القاصر سلّمت المسروقات للمدعوة ”ب.ا”، هذه الأخيرة التي كانت تبيعها في عدة محلات في العاصمة، وعليه فقد تم متابعة المتورطين في القضية بجنحة المشاركة في السرقة واستغلال قاصر، حيث سبق الفصل في القضية من طرف المحكمة الإبتدائية لحسين داي، أين صدر في حق كل منهم حكما بالإدانة يقضي بتسليط عقوبة عامين حبسا نافذا و20 ألف دينار غرامة مالية، إثر متابعتهم بتهمة المشاركة في السرقة واستغلال قاصر من أجل سرقة مجوهرات جدة هذه الأخيرة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة