يضرم النار في نفسه لعدم قدرته على دفع أقساط مدرسة إبنته!

يضرم النار في نفسه لعدم قدرته على دفع أقساط مدرسة إبنته!

في حادثة مأساوية، هزت الرأي العام، أضرم رجل النار في نفسه في باحة مدرسة أولاده، لعدم قدرته على دفع الأقساط.

وأقدم الأب البناني على هذا الفعل، كونه لم يتمكن من تسديد المستحقات المالية المتوجبة لمدرسة إبنته.

وحسب الوكالة اللبنانية الرسمية، فإن جورج زريق كان ينوي نقل إبنته من مدرسة في منطقة الكورة، إلى مؤسسة تعليمية أخرى.

وأضافت الوكالة أن المدرسة رفضت إعطاء الأب ورقة نقل لإبنته إلى مدرسة أخرى، قبل دفع الأقساط المتراكمة عليه.

مما دفع الوالد لإضرام النار في جسده، ليتوفى على إثر الحروق البالغة التي أصابته، بعد نقله إلى المستشفى.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الحادثة بكثرة، متأسفين على المصير المؤلم لهذا الوالد.

حيث قال أحد المعلقين “ماكادت نيران جورج تخمد، حتى أعلن الجميع عن تكفلهم بأقساط أبنائه مدى الحياة”.

فيما طالب ناشطون بالإحتجاج والإضراب أمام مقر وزارة التربية، على غلاء الأقساط المدرسية.

وبدورها، أصدرت المدرسة اللبنانية بيانا، أكدت فيه بأنها لم تهدد أي تلميذ بالطرد.

في حين قال شقيق جورج، أن المدرسة لم تراعي ظروف أخيه، وقال بأنه سيرفع دعوى قضائية ضد المدرسة.

وسبق أن كشفت إحصاءات لبنانية أن 200 حالة انتحار، شهدها لبنان في عام 2018، بسبب الظروف المعيشية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة