يعتدي على ضحيته أمام ضريح سيدي عبد الرحمان بالقصبة

يعود المتهم ''د. إبراهيم''

صاحب 25 سنة مجددا للظهور في جلسة المحاكمات لدى محكمة باب الوادي، كونه الضيف الدائم الذي لا يمل نظرا لكبر عدد قضاياه وتنوعها، مما جعله يمتثل نهاية الأسبوع المنصرم لمتابعته بجرم السرقة  بالعنف مع الضرب والجرح العمدي، إلا أن هذا الأخير أنكر التهمة الأولى المنسوبة إليه، واعترف بالثانية، والتي تعود وقائعها إلى 10ماي2007، تحديدا على الساعة 10 مساء، أمام ضريح سيدي عبد الرحمان بالقصبة، والمتمثلة في الضرب والجرح العمدي ضد الضحيةي.ك، بواسطة سكين على مستوى قدمه، منتقما منه على معاملته السيئة له أثناء تواجدهما سويا داخل المؤسسة العقابية بسركاجي سنة2005. من جهته طالب ممثل الحق العام بتسليط عقوبة 4 سنوات حبسا نافذا و20 ألف دينار غرامة نافذة في حق المتهم الموقوف.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة