يعيش إصلاح المنظومة البنكية

 

كشف أحد العمال في المطبعة الخاصة بطبع الصكوك البنكية، التابعة لبنك القرض الشعبي الجزائري، أنه ينتظر صدور دفتر صكوكه منذ أزيد من سبعة أشهر، ولم يشفع له عمله بهذه المطبعة. مصرحا أن حاله لا تختلف عن حال الغرباء عن المؤسسة. علما أن في وقت غير بعيد كانت الصكوك تطبع في وكالات البنك لكن “إصلاح النظام البنكي”، جعل هذه العملية التي كانت تستغرق دقائق تدوم سبعة أشهر.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة