يعيش لن يدرب المولودية وآيت جودي قد يخطفه سرار

بات مؤكدا أن المدرب يعيش سوف لن يشرف على المولودية وأن كل ما تم التحدث عنه في وقت سابق قد عاد إلى نقطة الصفر وهو ما يعني أن كل المؤشرات توحي ببقاء مخازني كمدرب رئيسي.

المولودية التي خرجت من عنق الزجاجة الاثنين الماضي عقب فوزها على الجار اتحاد العاصمة دخلت في مرحلة هي في غنى عنها وكان من الواجب استغلال الوقت الراهن لكي يحضر لبقية المشوار على أن يقضوا كل الوقت في الاجتماعات التي لا تجدي نفعا من أجل تعيين مدرب جديد.

ضغوطات مخازني هي السبب
أصبح المدرب مخازني في موقع قوة وبات يملي شروطه على الإدارة الجديدة ومن بين هذه الشروط ما ذكرناه في عدد أمس حول اشتراطه العمل بمفرده على رأس العارضة الفنية أي أنه رفض بطريقة غير مباشرة العمل مع المدرب يعيش.

آيت جودي قد يقود الوفاق
حاولت بعض الأطراف في المولودية الاتصال بالمدرب عز الدين آيت جودي الذي استقال من حسانية أغادير مؤخرا وهذا من أجل الإشراف على المولودية فيما تبقى من مشوار لكنهم لم يستطيعوا الحصول عليه لأن آخر الأخبار تقول أن آيت جودي قد يقود وفاق سطيف خلفا لسيموندي الذي بات على وشط المغادرة عقب النتائج السلبية الأخيرة.

الاتحادية تطالب المولودية بمبلغ 500 مليون
راسلت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم إدارة مولودية الجزائر تطالبها فيها بتسديد مبلغ قارب 500 مليون كديون من على عاتق العميد لدى الفاف وتعود هذه الأموال إلى ما كانت تصرفه الاتحادية على النادي خلال المشاركات السابقة خاصة مؤخرا في دوري أبطال العرب وهو مبلغ سيؤثر بشكل كبير على الإدارة الجديدة التي لم تكد تتخلص من مشكل النتائج حتى وجدت النادي بحاجة إلى مدرب والآن تجد نفسها مجبرة على تسديد مبلغ نصف مليار


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة