يغرس مسمار بناء في‮ ‬صدر زبون عشية عيد الفطر بباش جراح‮ ‬

يغرس مسمار بناء في‮ ‬صدر زبون عشية عيد الفطر بباش جراح‮ ‬

ظرت محكمة الجنح على مستوى مجلس قضاء العاصمة، في القضية المتورط فيها أخوين من باش جراح، توبعا على أساس ارتكابهما لجنحة الضرب والجرح العمدي بالسلاح الأبيض، أين كيّفت القضية على أساس جنحة، بعدما كانت جناية. وتأتي جلسة المحاكمة، استئنافا للحكم الإبتدائي، القاضي بسجن المتهم الرئيسي ٦ سنوات نافذة. ملابسات القضية، وحسبما دار بالجلسة، فإن الوقائع تعود إلى أواخر أيام رمضان الفضيل، بينما كان الضحية رفقة زوجته وابنه الرضيع قصد شراء ملابس العيد، حيث دخل محلا لبيع الأحذية في باش جراح، وبعد سوء تفاهم، حصلت ملاسنات كلامية بين البائع والزبون الذي تأسس كضحية في قضية الحال، مما جعل المتهم الرئيسي رفقة شقيقه يتدخل ويعتديان عليه بالضرب، كما وعلى حد قول الضحية، إنه ضرب في صدره بواسطة سكين، وقد نقل مباشرة إلى المستشفى، أين أجريت له عملية مستعجلة، سجّلت له عجزا لـ٠٣ يوما. في حين، فند أقوال المتهم الذي أكد أنه ضربه بمسمار. ومن جهته، أوضح المتهم، أنه تدخل في وقت كان الضحية يتلفظ بكلام بذيء. وفي هذا المقام، طالب ممثل الحق العام بتشديد العقوبة، في حين أرجات محكمة الحال البت في القضية إلى الأسبوع المقبل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة