يقتل شقيقه اثر تدخله لفك شجار عائلي بسيدي بلعباس

قضت محكمة الجنايات لمجلس قضاء سيدي بلعباس بعقوبة 6 سنوات سجنا نافذا في حق المدعو (ب.هواري ) صاحب 19 سنة والمتهم بالقتل العمدي والضرب والجرح في حق أخيه

شهدت بلدية عين الأربعاء التابعة لدائرة حمام بوحجر بتاريخ 1 أفريل 2008 حادثة مأساوية، أين أدى شجار عادي بين الإخوة بسبب سماح المتهم لصديقه بإدخال سيارته إلى مستودع أخيه (ب.قدور) دون مشورته، إلى وفاة شقيقهم الثالث (ب.عدة) البالغ من العمر 22 سنة والذي تدخل لفك الشجار بين أخويه. وخلال تصريحات المتهم أكد أن شقيقه (ب.قدور) لحق به إلى المقهى بعدما رأى سيارة صديقه في المستودع وبدأ بسبه وشتمه وبعدها غادر إلى المنزل وبعد 10 دقائق لحق به المتهم، حيث نشبت بينهما مناوشات كلامية أدت بشقيقه (ب.قدور) إلى ضربه وإسقاطه أرضا، وهو الأمر الذي دفع   بالمتهم إلى حمل سكين، موضحا أن الضحية لم يتدخل إلا عندما رآه يحمل الخنجر وبدأ بضربه على مستوى الكتف بلوحة مستطيلة الشكل بهدف إسقاط السكين، و سرعان ما اجتاحته نوبة غضب جعلته دون أن يشعر يضرب شقيقه  المجني عليه على مستوى الحوض، كما أصاب (ب.قدور) على مستوى الرقبة، مشيرا أنه لم ينو أبدا قتل شقيقه.

 هذا وأكد تقرير الطبيب الشرعي أن سبب وفاة الضحية هو نزيف داخلي نتج عن جرح عمقه 8 سم .. و في تدخلاتها طالبت النيابة العانة تسليط عقوبة 20 سنة سجنا نافذا للمتهم مستندا إلى عمق الجرح الذي أكد تعمد المتهم قتل أخيه 

// رشاد/خيرة نواوي


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة