ڤاواوي وزماموش مرعوبان ومبولحي الحارس الثاني

ڤاواوي وزماموش مرعوبان ومبولحي الحارس الثاني

بعد عشرة أيام من التربص في كرانس مونتانا السويسرية، أكد حارس نادي سلافيا صوفيا البلغاري أن الناخب الوطني رابح سعدان لم يخطئ في انتدابه بحيث تألق كثيرا في التدريبات وأصبح يرعب الحارسين ڤاواوي وزماموش

وحسب ما علمناه من محيط ”الخضر” هنا فإن ورقة الحارس الذي سيبعد من المنتخب الوطني ولن يكون ضمن قائمة 23 لاعبا المتنقلة إلى جنوب إفريقيا ستكون بين حارس العميد زماموش وحارس أولمبي الشلف لوناس ڤاواوي بعد أن أثبت الحارس الجديد في منتخب المحاربين أنه يستحق المشاركة في المونديال الإفريقي وستكون المنافسة قوية جدا بينه والحارس الأول شاوشي المرشح الأول ليكون حارس عرين المنتخب الجزائري في مباريات كأس العالم التي ستنظم لأول مرة في التاريخ في القارة السمراء واختارت بلد العم مونديلا لتنزل ضيفة على أرضه هذه الصائفة، وقد تفاعل الجمهور الجزائري الذي تابع تدريبات المنتخب الوطني بكرانس مونتانا مع تدخلات الحارس مبولحي التي كانت أغلبها في محلها وقد توقع الجمهور الحاضر تألق حارس سلافيا صوفيا البلغاري مع ”الخضر” في المونديال وهذا في حال أقحمه الناخب الوطني في التشكيلة الأساسية، ولعل من أهم النقاط التي تميز الحارس الجديد في منتخب ”الأفناك” هي توجيهه لزملائه في كل مرة ويصرخ في وجههم بحيث يحاول في كل مرة بعث الروح فيهم وعدم السماح لهم باقتراف الأخطاء في منطقة الجزاء إلى جانب سرعته في التدخلات ورد فعله السريع.

المنافسة ستشتعل بين ڤاواوي وزماموش

وبعد أن أصبح واضحا أن مبولحي سيرافق المنتخب الوطني إلى جنوب إفريقيا للمشاركة في المونديال، ستشتعل المنافسة بين الحارسين ڤاواوي وزماموش بحيث سيحاول كل حارس التأكيد على أنه الأنسب ليكون ضمن قائمة 23 لاعبا، وإذا كان ڤاواوي يتميز بالرزانة والخبرة على اعتبار أنه أقدم حارس في ”الخضر” من بين الحراس الأربع المتواجدين حاليا في المنتخب، فإن زماموش هو الآخر يملك إمكانات تخوله للمشاركة في نهائيات كأس العالم بدليل مشاركته الفعالة في النتائج المحققة من قبل مع مولودية الجزائر في البطولة الوطنية، إلا أن تواجد شاوشي ومبولحي اللذين خطفا الأضواء من البقية جعلت مدرب المحاربين يفكر في الاستغناء عن أحدهما خاصة وأن هذا المنصب حساس جدا ويلزمه حارس قوي.

شاوشي دائما في المستوى

وإذا كانت المنافسة ستشتعل بين ڤاواوي وزماموش من أجل البطاقة الثالثة لمنصب حراسة المرمى فإن قاهر الفراعنة في ملحمة أم درمان الحارس شاوشي دائما في المستوى خلال التدريبات ويبدو أنه أخذ بنصيحة الناخب الوطني رابح سعدان الذي طلب منه التعلم من أخطائه السابقة وقصد بذلك الأخطاء التي ارتكبها في نهائيات كأس الأمم الافريقية الأخيرة وبالأخص أمام المنتخب المصري بحيث أصبح يتمتع بالرزانة الكاملة ويبقى الجمهور الجزائري ينتظر أن يتألق شاوشي في المونديال بتدخلاته الرائعة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة