‫وداد تلمسان.. “كورونا” يضرب الفريق ويخلط حسابات عبّاس قبل موقعة قسنطينة

‫وداد تلمسان.. “كورونا” يضرب الفريق ويخلط حسابات عبّاس قبل موقعة قسنطينة

‫أظهرت نتائج فحوصات “كورونا” التي خضع لها وفد وداد تلمسان، صبيحة أمس، ثبوت إصابة ثلاثة أفراد من الفريق، ويتعلق الأمر بكل من مدرب حراس المرمى، هشام مزايير، واللاعبان أمين بن بولعيد وبزغود بلال، حيث تم عزل الثلاثي عن المجموعة وإبعادهم عن القائمة المعنية بلقاء الغد أمام شباب قسنطينة، مع إلزامهم بالخضوع إلى الحجر الصحي المنزلي لأسبوعين مع العلاج، هذا الأمر زاد من متاعب المسؤول الأول على العارضة الفنية للفريق، عزيز عباس، كون هذه الإصابات  قلصت كثيرا من خياراته، خصوصا على مستوى محور الدفاع، في ظل الغياب الاضطراري أيضا للثنائي مباركي بسبب العقوبة وخياط بسبب المرض، وعدم جاهزية مسعودي، وكان يعوّل التقني البرايجي على إقحام بن بولعيد في محور الدفاع مع أوكريف لتغطية النقص المسجل، قبل أن يتأكد غياب هذا الأخير أيضا بسبب “كورونا”، مما سيجبره على الاعتماد على مدافع الرديف، شمس الدين لكحل، خاصة بعد الإمكانات التي أبان عنها في التدريبات منذ ترقيته للفريق الأول.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=926270

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة