‮الجنــــــــرال‮ ‬يوقّــــع‮ ‬شهــادة وفاة‮ ‬روراوة زعيـــــمــــــا علــــى‮ ‬الخضر ‬

‮الجنــــــــرال‮ ‬يوقّــــع‮ ‬شهــادة وفاة‮ ‬روراوة زعيـــــمــــــا علــــى‮ ‬الخضر ‬

تأجيل تدعيم الطاقم يؤكد تمسك بن شيخة في زمام الأمور وعودة الإنضباط وعدم التدخل في صلاحياته

تمكن مدرب المنتخب الوطني بن شيخة من فرض منطقه على كتيبة المحاربين منذ توليه زمام الأمور شهر سبتمبر الماضي، وأصبح الآمر الناهي بعد عدة سنوات من سيطرة رئيسالفافمحمد روراوة الذي استخرجشهادة وفاتهزعيما على الخضر، فلم يخطئ من أطلق على المدرب بن شيخة لقبالجنرالنظرا لقوة شخصيته وعدم تلاعبه مع الإنضباط.

 فقد استطاع أن يفرض الانضباط ليس فقط على اللاعبين بل حتى على مسؤولين أكبر منه على غرار روراوة الذي فرض رأيه عليه وهو الذي كان قد أكد في وقت سابق أن المدرب الأجنبي سيُنصب بعد مواجهة لوكسمبورغ الودية مباشرة، ولكن ذلك لم يحدث بدليل أنه مر على موقعة لوكسمبورغ شهر تقريبا إلا أن المدرب الأجنبي لم تعرف هويته بعد، بل أكثر من ذلك فقد منح للمدرب بن شيخة كامل الصلاحيات لاختيار المدرب الأجنبي الذي من المنتظر أن يكون مساعدا له، أو بالأحرى مستشاره الفني، فقد تمكنالجنرالبن شيخة من التصدي لهذا الموضوع بفضل قوة شخصيته التي ساعدته في فرض كلمته ورأيه على رئيسالفافالذي كان ينوي استقدام مدرب أجنبي لكتيبة المحاربين ووضع المدرب بن شيخة على الجانب، إلا أن الأخير عرف كيف يسير الأمور خاصة وأنه استطاع في وقت قصير من كسب صداقة اللاعبين وودهم وبالأخص ركائز الفريق على غرار بوڤرة، زياني وعنتر يحيى، وهو الأمر الذي جعل روراوة يعيد التفكير في قضية المدرب المساعد بعد أن اتضح له أن المدرب الوطني يرفض التدخل في صلاحياته عكس ما كان يحدث مع المدرب السابق الشيخ سعدان الذي أجبر على الخروج من الباب الضيق لكتيبة المحاربين بعد تعثره في مباراة تنزانيا، وهذا حتى يتمكن رئيس الفاف من المضي قدما في مخططه باستقدام مدرب أجنبي كبير مثلما سبق للأخير وأن صرح في العديد من المناسبات خاصة بعد مشاركة الخضر في نهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا.

تفادى أخطاء سعدان بعد 3 سنوات من السيطرة وروراوة أضحى ينتظر الضوء الأخضر منه للحديث عن المدرب الأجنبي

ويبدو أنالجنرالحضّر نفسه جيدا منذ تنصيبه مدربا للمنتخب الوطني وهو الذي يعرف جيدا ما كان يحدث داخل بيتالخضروفي أروقة الاتحادية الجزائرية لكرة القدم وهو ما جعله يفكر في كيفية تجنب أخطاء الشيخ سعدان الذي ظل أكثر من ثلاث سنوات تحت سيطرة روراوة الذي كان في أغلب الأحيان يحدد قائمة اللاعبين المدعوين إلى التربصات وأحيانا أخرى التشكيلة الأساسية التي يقحمها في المباريات، فقد اختار المدرب بن شيخة التمسك بمبادئه وشخصيته القوية التي عرف بها منذ أن ولج عالم التدريب سواء مع الأندية التي أشرف على تدريبها أو المنتخب الجزائري المحلي، والجميع يتذكر حادثة صفع المدرب بن شيخة للاعب الإفريقي التونسي زهير الدوادي خلال مباراة رسمية أمام الملأ، فقد اختارالجنرالطريقا آخر غير ذلك الذي انتهجه المدرب سعدان لأكثر من ثلاث سنوات وأصبح واضحا أن رئيسالفافقد نال نصيبه من عقليةالجنرال، فقد أضحى روراوة ينتظر الضوء الأخضر من المدرب الوطني للحديث عن المدرب الأجنبي بدليل أنالفافلم تعاود الحديث عن المدرب الأجنبي رغم تداول عدة أسماء ورغبة البعض الآخر في الالتحاق بالطاقم الفني للخضر، قبل أن يقرر روراوة منح المدرب الوطني حرية التصرف في اختيار مساعده والذي سيكون أجنبيا بالتأكيد، وهذا الأمر لم يسبق وأن حدث مع المدرب السابق سعدان.

بوڤرة، عنتر ونجوم الخضر يعترفون: ”الجنرال مختلف عن سعدان

لا يمكن لأي جزائري أن ينكر فضل المدرب سعدان وما قدمه للمنتخب الجزائري الذي قاده إلى المشاركة في نهائيات كأس العالم بعد غياب دام ربع قرن تقريبا والمشاركة في نهائيات كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت فب أنغولا بعد أن غابالخضرعن الدورتين السابقتين لـالكانولا يمكن أيضا إنكار فضل المدرب سعدان في تكوين منتخب جزائري قوي يرفع الرأس وهذا بعدما انتدب عدة لاعبين في المستوى على غرار بلحاج، غزال، عبدون، لحسن، مبولحي وغيرهم، فقد تمكن من إنشاء عائلة واحدة تتمثل في المنتخب الوطني ولكنه عجز في فرض أمر مهم جدا في كرة القدم ألا وهو الانضباط بدليل أن أمورا كثيرة كانت تحدث خلال تربصات المنتخب الوطني سواء داخل الوطن أو خارجه دون أن يعاقب المتسببون بحيث كان بعض اللاعبين يفعلون ما يشاؤون دون عقاب، ولكن الأمر مختلف تماما مع المدرب بن شيخة الذي استطاع خلال فترة وجيزة لم تتعد أربعة أشهر من فرض الانضباط وشخصيته القوية بدليل أن العديد من اللاعبين اعترفوا بذلك على غرار بوڤرة وعنتر يحيى اللذين أكدا أنالجنرالمختلف تماما عن المدرب سعدان، فقد تمكن أيضا من تكوين صداقات مع اللاعبين الذين يبدو أنهم تعودوا عليه بسرعة بفضل شخصيته القوية.


التعليقات (5)

  • قاسم

    نحن كلنا جزائريون و لا داعي للكدب على أنفسنا. …..لا أعتقد انه يملك كل هده المؤهلات لتولي تدريب المنتخب كما أني أدعوا أن لا يؤثر هدا الاسلوب على المدرب حتى لا يكون كقمة الجبل يرى الناس صغارا ****راه كل الناس صغيراو لدى لابد من العمل بعيدا عن الشعارات و العمل لأجل الانتصارات حتى يحقق أحلامه و احلام كل الجزائريين سعيا لأن لا يكون كصخرة وقعت في فم نهر لا هي تشرب منه و لا هي تدع الزرع ينتفع منه.

  • محمد ر

    المهم من كل هذا و ذاك استرجاع الروح الوطنية الجزائرية الحرة و زرع الروح القتالية في اللاعبين و اتركوا كل واحد يقوم بدوره،بدون عقد و الأيام ك****لة بإظهار كل شيء

  • بن شيخة

    والله العظيم غير جنرال وكثر وعاش المدرب المحلي وعاشت الجزائر ****–/***

  • abdelwadjed

    لا اضن ان مثل بن شيخة يصلح لان يكون مدرب وطني

  • يوسف

    بسم الله الرحمان الرحيم
    ليست شخصيةالمدرب التي تفوز في كرة القدم و انما ما يمتلك عقله من الخطط و التكتيك هي اللتي نحن بحاجة اليها هل يمتلكها
    والسؤال? فهل هو الذي يقوم بالتشكيلة
    اما القضيه الثانية فهل لدينا لاعبين ذو هجوم ممتاز لبناء منتخب قوي

أخبار الجزائر

حديث الشبكة