‮انبهرت بشاوشي‮ ‬في‮ ‬موقعة السودان وما كان للخضر أن‮ ‬يتأهلوا لولاه‮ ‬

‮انبهرت بشاوشي‮ ‬في‮ ‬موقعة السودان وما كان للخضر أن‮ ‬يتأهلوا لولاه‮   ‬

قال المدير الفني للمنتخب الإيطالي لكرة القدم، مارشيلو ليبي،

في تصريحات أدلى بها لقناة ”سبورت الإيطالي” أنه تابع ”الخضر” في نهائيات كأس الأمم الأخيرة وأنه يتوقع أن يكون الحصان الأسود في المونديال المقبل والذي يقام للمرة الأولى في القارة السمراء، واصفاً المنتخب الجزائري بالمنتخب القوي والمنظم، وأنه يملك لاعبين مهاريين من طراز رفيع ويجيدون اللعب الجماعي، وأشاد كثيرا بإمكانيات الشيخ سعدان مؤكدا أنه قدير وقادر على قراءة المباراة ومعالجة الأخطاء وإجراء التبديلات اللازمة. وأضاف المدرب الايطالي الشهير: ”لقد أعجبتني مباراة المنتخبين الجزائري والإيفواري في كأس أفريقيا الأخيرة بانغولا، وأعجبتني الروح العالية التي كان يتمتع بها لاعبوه، حيث تمكنوا من مجاراة المنتخب الإيفواري واستطاعوا العودة في اللقاء عدة مرات، أولاً تسجيل هدف التعادل الأول بعد تلقيهم هدفا مبكرا، وبعد ذلك تسجيل هدف التعادل الثاني في الأنفاس الأخيرة من المباراة، وبعد ذلك إحراز هدف الفوز في الشوط الإضافي الأول، فعلاً إنه منتخب رائع ومذهل، كذلك فإن الأهداف تأتي أحياناً من المدافعين كالهدف الثاني في مرمى الحارس الايفواري عن طريق المدافع مجيد بوڤرة، وهو مدافع قوي يجيد اللعب في الهجوم كما في الدفاع، وهو بالفعل منتخب متكامل، في الحقيقة لم أكن أعرف الكثير عن المنتخب الجزائري في السابق، ولكني عندما تابعت مباراته الفاصلة مع المنتخب المصري والتي أقيمت بالسودان عرفت مدى قوته، فقد قدم مباراةً رائعة، وقدم جميع لاعبيه بلا إستثناء مباراة مميزة بما فيهم الحارس فوزي شاوشي الذي تصدى لفرص خطيرة جداً من المنتخب المصري، وأنا أتوقع بأنه لو كان حارس آخر في تلك المباراة لما تمكن المنتخب الجزائري من التأهل للمونديال، أما بالنسبة لمجموعة الجزائر فهي ليست بتلك الصعوبة، ومن الممكن جداً أن يتخطى الدور الأول وأن يذهب بعيداً في المونديال”، لتكون بذلك شهادة أخرى بأحقية المنتخب الجزائري في التأهل إلى المونديال على حساب المنتخب المصري المتوج مؤخرا بكأس إفريقيا في الدورة 28 بأنغولا، فبعد أن سبق لمدرب المنتخب الانجليزي الايطالي فابيو كابيلو الاعتراف بقوة ”الخضر” ها هو اليوم واحد من أشهر المدربين في العالم يعترف هو الآخر بقوة المحاربين وأكد انبهاره بالقوة الجماعية لزملاء بلحاج الذين تمكنوا من الفوز في الدور ربع النهائي على حساب المنتخب الايفواري القوي، ويتوقع العديد من المتتبعين بروز اللاعبين الجزائريين في المونديال الذين تنتظرهم مباريات صعبة للغاية أمام كل من المنتخب السلوفيني، الانجليزي والأمريكي وتأمل الجماهير الجزائرية أن تبتعد لعنة الإصابات عن لاعبي المنتخب الجزائري حتى يتمكنوا من تقديم مستوى يليق بالكرة الجزائرية والعربية على اعتبار أن الجزائر هي الممثل الوحيد للعرب في مونديال جنوب إفريقيا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة