‮”‬الجزائر طلعت روحنا وحفيظ احبطنا‮”‬

‮”‬الجزائر طلعت روحنا وحفيظ احبطنا‮”‬

عبر الإعلامي السوري الكبير

، مصطفى الأغا، صاحب برنامج “صدى الملاعب” في اتصال مع “النهار”، عن فرحته الكبيرة جدا بعد تأهل “الخضر” إلى نصف النهائي من كأس أمم إفريقيا الجارية بأنغولا على حساب فريق كوت ديفوار القوي جدا والذي كان المرشح الأول لنيل اللقب الإفريقي، وقال “الجزائر طلعت روحنا وحفيظ حبسنا قلبنا، الفريق الجزائري كان فريق أبطال، ليس فقط بلاعبيه بل بطاقمه الفني والإداري وروحه المعنوية المرتفعة جدا، هذه هي الجزائر، وهؤلاء هم رجالها، علمتنا كرة القدم انه لا يوجد مستحيل فيها، ولا أخفى عليكم، خفت كثيرا على الجزائر بعد تسجيل كوت ديفوار الهدف الأول المبكر جدا، لكن المقابلة الأولى جعلتنا نؤمن بكل شيء في كرة القدم، وبعد مرور خمسة عشر دقيقة أصبحت خائفا على كوت ديفوار لان الفريق الجزائري أظهر قدرات كبيرة جدا. كرة القدم غريبة وعجيبة وحفيظ دراجي أحبطني كثيرا بعدما سجل الفيلة هدفهم الثاني، حفيظ مسكين لا أحد يريد أن يكون مكانه، هذا هو حب الوطن الحقيقي وهذه هي قوة الجزائريين، يحبون بلدهم كثيرا وأتمنى فريقا عربيا في نهائي كاس إفريقيا وسأتنقل إلى الجزائر إن شاء الله للاحتفال معكم بالكأس الافريقيا لأن الفريق الجزائري حقيقة يستاهل”.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة