‮”‬محاربونا عودونا على الإنجازات‮.. ‬وما راحش‮ ‬يحشمونا هذه المرة‮”‬

‮”‬محاربونا عودونا على الإنجازات‮.. ‬وما راحش‮ ‬يحشمونا هذه المرة‮”‬

قال لخضر بريش

، صحفي الجزيرة الرياضية في اتصال مع “النهار”، أنه يرشح المنتخب الجزائري للتأهل إلى الدور الثاني من نهائيات كأس إفريقيا للأمم،  فكل الحظوظ أمامه للفوز على المنتخب الأنغولي  خاصة بعد الأداء الرائع والمبهر في مباراته ضد مالي التي افتك فيها الفوز بجدارة بهدف المدافع حليش، مؤكدا أن إمكانات محاربي الصحراء كبيرة في الفوز أيضا على منتخب البلد المنظم أنغولا  مشيرا إلى تفاؤله في مباراة اليوم لأن معظم اللاعبين الجزائريين محترفون في الأندية الخارجية المعروفة.

 وحمل لخضر بريش المسؤولية للكل في الإنهزام أمام المنتخب المالاوي كونهم لم يعسكروا معا ولم يكن هناك انسجام بين اللاعبين حيث كان المدافعون دائما من ينقذ الفريق خاصة عنتر يحيى وحليش مما يظهر حاجة المنتخب الجزائري إلى مباريات ودية، علاوة على الأخطاء الفردية للاعبين بالإضافة إلى الظروف الطبيعية التي لم تساعد “الخضر”، أين كانوجدوا صعوبة كبيرة حتى في التنفس بسبب نقص الأكسوجين، طارحا تساؤلات عديدة عن سر اختيار جنوب فرنسا لإجراء التربص بدلا من دولة إفريقية.

 وأضاف محدثنا قائلا أننا لم نخسر الحرب بل خسرنا معركة أمام مالاوي وأكدنا إمكاناتنا أمام المنتخب المالي، وهزيمتنا مجرد عثرة تقع فيها المنتخبات الكبيرة من بينها الفريق الوطني ولا يوجد أي فريق لا يهزم مهما كانت قدراته ومستواه وليس هناك أيضا فريق ضعيف وصغير في الكان والدليل أن معظم المنتخبات الكبيرة انهزمت في مباريات أمام منتخبات أقل مستوى منها. معلقا على أن فوز مالاوي هدية من الجزائريين خاصة وأن الرئيس المالاوي لم يتوقع فوز منتخب بلاده على “محاربي الصحراء” الذين سيظهرون إمكانيات كبيرة في مباراة اليوم خاصة أنهم عودونا على الحماسة في اللعب وتقديم مباريات مثيرة مثل مباراة أم درمان، موضحا أن الظروف الطبيعية مواتية لسحق المنتخب الأنغولي وإسعاد الشعب الجزائري. وقال أيضا أن الجزيرة الرياضية تحضر برنامجا رياضيا ثريا بعنوان “العرب في كأس العالم”، كما اغتنم لخضر بريش حديثه لإرسال تحياته إلى الشعب الجزائري عامة والرياضيين خاصة، وأكد زيارته إلى الجزائر في الأيام القادمة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة