‮''‬نجمة‮'' ‬تختتم دوراتها التكوينية بدرسٍ‮ ‬حول‮ ''‬الإفتراضية‮''‬

‮''‬نجمة‮'' ‬تختتم دوراتها التكوينية بدرسٍ‮ ‬حول‮ ''‬الإفتراضية‮''‬

اختتمت الوطنية للإتصالات الجزائر ”نجمة”، سلسلة دوراتها التكوينية لهذه السنة بدرسٍ حول ”الإفتراضية”، محصيةً بذلك   27 دورة، وهي الدورة التي نشّطها منير خالدي، مدير قسم برامج ”IT” والدّعامات على مستوى ”الوطنية تيليكوم”. 

وعرفت الدورة التكوينية الختامية التي احتضنها معهد ”نجمة”، الكائن في تيقصراين بالعاصمة، حضورا مكثّفا لممثلي مختلف وسائل الإعلام الجزائرية – حضر أغلبهم الدورات التكوينية السابقة -، والذين حلّلوا، ناقشوا وتقرّبوا أكثر فأكثر من عالم ”الإفتراضية” وما يحيط بها، وكل ما يتعلّق بجوانبها التقنية.

وافتتح الأستاذ درسه بتعريف ”الإفتراضية”، والتي تم استعمالها أول مرة في الستينات من القرن الماضي من طرف ”IBM”، وهذا للإستفادة من عدد كبير من المعدات والآلات حينها، وتشغيلها وتحقيق الإستخدام الأمثل لها، مما يسمح بتنفيذ تطبيقات متعددة في وقت واحد.

واستمرارا لعرضه، قال المتحدث إن الشركة الأمريكية ”وير” (وهو أيضا اسم البرنامج الذي اخترع من قِبل الشركة وحمل اسمها) اخترعت ”الإفتراضية” لمنصة ”x86” في التسعينات للردّ على المشاكل الخاصة بالإستخدام غير الكافي، والتغلب عليها وتجاوز الكثير من التحديات الناشئة خلال هذه العملية، واعتمادها على نطاقٍ واسعٍ من طرف ”ويندوز” وظهور أنظمة التشغيل ”لينكس الخوادم” في 1990 ثم تم تصنيع ”الخوادم” العادية إلى ”x86”.       

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة