‮ منصوري‮ ‬إصابتي‮ ‬لا تدعو للقلق وسأعود بعد عشرة أيام‬

‮ منصوري‮ ‬إصابتي‮ ‬لا تدعو للقلق وسأعود بعد عشرة أيام‬

قال قائد المنتخب الوطني يزيد منصوري

 أنه سيعود إلى أجواء التدريبات بعد عشرة أيام منذ إجرائه لأشعة ”IRM” يوم الثلاثاء الماضي، وهذا بعد أن تأكد  أن إصابته ليست خطيرة وسيعود إلى جو المنافسة في مدة أقصاها ثلاثة أسابيع، كما تحدث أيضا عن مغادرته لناديه لوريون الفرنسي نهاية الموسم كاشفا أن بحوزته عدة عروض أوروبية، وفي المقابل أكد أن المواجهة الودية التي ستجمعهم بالمنتخب الايرلندي يوم 28 ماي المقبل مهمة جدا بالنسبة إليهم إضافة إلى مباراة الإمارات التي سيخوضها ”الخضر” يوما قبل سفرهم إلى جنوب إفريقيا.

ففي تصريح إلى الإذاعة الوطنية أمس، كشف قائد محاربي الصحراء أن إصابته على مستوى الفخذ ليست خطيرة وسيعود بعد عشرة أيام إلى التدريبات مع ناديه لوريون الفرنسي: ”أجريت الفحوصات يوم الثلاثاء الماضي وتأكدت أن إصابتي ليست خطيرة وسيكون بإمكاني العودة إلى التدريبات بعد عشرة أيام، وبذلك فإني سأكون حاضرا بصفة عادية مع المنتخب الوطني في نهائيات كأس العالم شهر جوان المقبل بجنوب إفريقيا، ففي بداية الأمر كنت أعتقد أن إصابتي خطيرة وقد تجعلني أغيب عن المونديال وهذا الأمر أقلقني كثيرا خاصة وأن الوقت ليس في صالحي على اعتبار أن المونديال يفصلنا عنه شهران فقط”.

”اتفقت مع روراة على مغادرة لوريون إلى نادٍ كبير يسمح لي بالمشاركة أساسيا” 

وأضاف قائد الخضر أنه اتفق مع رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم محمد روراة على مغادرة لوريون الفرنسي ناديه الحالي على اعتبار أنه في نهاية عقده وهذا بعد أن رفض تمديد العقد معه منذ مدة، وأردف في هذا الشأن: ”لقد تحدثت مع السيد روراوة من قبل وأكدت له مغادرتي للوريون الصيف المقبل لأني لم أعد أحتمل البقاء في فريق لا ألعب فيه، لدي عدة عروض مغرية من نوادي كبيرة لا يمكنني الكشف عنها في الوقت الراهن وسأقرر بخصوص مستقبلي بعد المونديال، وقتها أكون قد أنهيت كل الأمور مع المنتخب الوطني ولن يكون بالي مشغولا بالخضر والمونديال مثلما هو الحال الآن”، وحسب بعض المعلومات التي وصلتنا من أحد مقربي منصوري فإنه سيلتحق بالبطولة الانجليزية الموسم المقبل بعد أن تلقى عرضا جادا من أحد النوادي هناك إضافة إلى نادي كوينز بارك رينجرز الانجليزي المنتمي إلى الدرجة الأولى الانجليزية.

”مباراة إيرلندا فرصة لتصحيح أخطاء صربيا والإمارات امتحان حقيقي للمونديال”

وفي تعليق له عن المواجهة الودية التي سيخوضها المنتخب الوطني يوم 28 ماي المقبل بالعاصمة الايرلندية دبلن أمام المنتخب الايرلندي، قال وسط ميدان لوريون الفرنسي: ”إن هذه المواجهة فرصة لنا لنصحح أخطاء المباراة الودية السابقة أمام المنتخب الصربي الذي هزمنا بثلاثة أهداف كاملة وكشف عيوبنا والآن جاءتنا الفرصة للوقوف على هذه الأخطاء قبل المونديال، كما أنها فرصة حقيقية للتعرف على نوع جديد من طريقة اللعب على اعتبار أن ايرلندا لها طريقة خاصة بها في كرة القدم”، أما مواجهة الإمارات فقد قال أنها ستكون امتحانا حقيقيا قبل المونديال على اعتبار أنها ستلعب ليلة السفر إلى جنوب إفريقيا. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة