‮61 ‬ألـــــف طفــــــل‮ ‬يــــــــولـــــــدون سنـــــــويــــــــــا أمــــــواتــــــا بــــالجـــــزائـــــــر

‮61 ‬ألـــــف طفــــــل‮ ‬يــــــــولـــــــدون سنـــــــويــــــــــا أمــــــواتــــــا بــــالجـــــزائـــــــر

كشف الديوان الوطني للإحصاء أمس، عن وفاة 63 ألف طفل بالجزائر سنويا، من بينهم 61 ألف يولودون أمواتا والبقية يتوفون خلال السنة الأولى من حياتهم. ووصف عمر بن بلة؛ إطار بالديوان، في مداخلة تحت عنوان التجربة الجزائرية، في تحديد تقديرات وفيات الأطفال بالجزائر قدمها خلال ملتقى نظم حول ”وفيات الأطفال بالجزائر”، في إطار مشروع دعم تنفيذ عقد الشراكة بين الجزائر والإتحاد الأوروبي، الوضعية بـ”المخيفة”، لاستمرارها على حالها خلال مدة 5 إلى 6 سنوات.  وأشار بالمناسبة إلى نسبة وفيات الأطفال المسجلة خلال السنوات الأخير، والتي بلغت 5.42 وفاة لكل 1000 ولادة حية داعيا إلى ضرورة وضع مخطّط وطني للتخفيض من هذه النسبة التي اعتبرها مؤشرا من مؤشرات التنمية للبلاد.واعتبر بن بلة في نفس السياق؛ أنّ وفيات الأطفال المسجلة خلال سنوات السبعينيات والمقدرة بـ170 وفاة لكل 1000 ولادة حية، كانت نتيجة ”ظروف بيئية”، بينما الوفيات المسجلة خلال السنوات الأخيرة والمقدرة ب42.5 /1000 ولادة حية (يتوفون بين الأسبوع الأول والشهر الأول من الولادة)، يعود الى ”عدم التكفل الجيد بصحة الأم والحمل.أما رئيس المخطط الوطني للأطفال حديثي الولادة الأستاذ جميل لبان، فقد أشار من جهته إلى مختلف النقائص المسجلة من أجل تخفيض وفيات الأطفال بالجزائر، والمدرجة ضمن أهداف الألفية، وهي الإنتقال من 24.5 وفاة لكل 1000 ولادة حية إلى 18 وفاة لكل 1000 ولادة حية خلال سنة 2015.  كما دعا الأستاذ لبان مختص في طب الأطفال ورئيس مصلحة الأطفال حديثي الولادة بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا، إلى ضرورة إعادة النّظر في القانون الخاص بالتصريح عند الولادة. وتأسف هذا المختص لوفاة ٠٥ بالمائة من الحالات عند الولادة مؤكدا على ضرورة التكفل بالحمل في جميع مراحله، والاهتمام بالتكوين في هذا المجال.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة