إعــــلانات

سيال: برنامج إستباقي لتنظيف وتهيئة المجاري المائية والوديان لتفادي الفيضانات

سيال: برنامج إستباقي لتنظيف وتهيئة المجاري المائية والوديان لتفادي الفيضانات
أعوان سيال يقومون بتنقية المجاري المائية

قال المدير المكلف بمصلحة التطهير لشركة سيال، محمد رضا بوداب، أن التهيئة والتطهير المستمر للمجاري المائية والوديان من مختلف النفايات وتوفير محطات الرفع من أهم العوامل التي تقلل بصفة محسوسة من احتمال الفيضانات بالعاصمة.

وأوضح بوداب في تصريح “لوأج”، أن العامل الأساسي للتفادي أو التقليل من حدة الفيضانات بالعاصمة. هو عدم تغطية هذه المجاري المائية أو تحويلها إلى طرقات. لأن الوادي هو الوسيلة الناجعة لنقل المياه المستعملة المستعملة ومياه الأمطار إلى البحر. مشددا على ضرورة منع إنشاء أية بناية على ضفاف الوديان لتفادي رمي النفايات الصلبة

وكشف ذات المتحدث، أن العاصمة تحوي على أكثر من 100 وادي، والعاصمة تعرف منذ سنوات أشغال بناء كبرى ومتنوعة أدت إلى ارتفاع كبير في نسبة النفايات الصلبة التي ترمى في المجاري المائية.

وشدد بوداب على ضرورة إنجاز دراسات معمقة حول موضوع إنشاء قنوات صرف المياه. وكذا القيام بإنجازها قبل تشييد المجمعات السكنية. موضحا أن إنجاز قنوات صرف المياه الذي يأتي بعد بناء المجمع السكني يكلف أموالا جد باهظة

رابط دائم : https://nhar.tv/pr6a8
اقرأ أيضا
إعــــلانات
إعــــلانات