إعــــلانات

شاب يضرم النار في جسده ويلفّق تهمة الحرق لجيرانه في “الحناية” بتلمسان!

شاب يضرم النار في جسده ويلفّق تهمة الحرق لجيرانه في “الحناية” بتلمسان!

حاول ابتزازهم وطالب منحه 200 مليون للتنازل عن الاتهام

باشرت، في الساعات الأخيرة، مصالح الشرطة القضائية لأمن دائرة “الحناية” شمال ولاية تلمسان، تحقيقات حثيثة مع شاب يبلغ من العمر 21 سنة، متهم بالتبليغ عن جريمة وهمية وإزعاج السلطات.

وهذا عقب استقرار حالته الصحية تبعا لإضرامه النار في جسده باستعمال البنزين والزيت، والذي كان وقت وقوع الحادثة قرب منزله، أين قدم معلومات مغلوطة للشرطة عندما لفّق تهمة الحرق لجيرانه، ناسجا “سيناريو” مثيرا لما وقع، متهما جيرانه بخطفه قبل إضرام النار في جسده لتصفية حسابات بينهم، وكان في أعقابها قد أرسل أحد أقاربه إلى العائلة المتهمة لابتزازهم ماديا مقابل التنازل عن الاتهام الموجه لهم، عارضا عليهم طلب تسليمه مبلغ 200 مليون سنتيم للتراجع عن المتابعة القضائية، وبعد خروجه من دائرة الخطر، لكون أن الحروق التي تعرض لها صنفت في الدرجة الثالثة، ناقض تصريحاته الأولى، مقدما للمحققين رواية جديدة لما حدث، معترفا أنه هو من أضرم النار في جسده، وكل ما صرح به سابقا كان مجرد تلفيق، الغاية منه الابتزاز، مبرئا بذلك ذمة جيرانه، محملا نفسه تهمة التبليغ عن جريمة وهمية وإزعاج السلطات، حيث ينتظر تقديمه أمام النيابة العامة لمحكمة “الرمشي”.

إعــــلانات
إعــــلانات