إعــــلانات

قبول 48 طعن وتغيير المقاعد بـ 8 ولايات .. وهذه التشكيلة البرلمانية الجديدة

قبول 48 طعن وتغيير المقاعد بـ 8 ولايات .. وهذه التشكيلة البرلمانية الجديدة

كشف كمال فنيش رئيس المجلس الدستوري مساء اليوم عن النتائج النهائية النهائية الرسمية للإنتخابات التشريعية التي جرت يوم 12 جوان 2021. وجاء إعلان هذه النتائج عقب دراسة  أزيد من 400 طعن من مختلف المشاركين.

وأوضح فنيش انه تم إيداع “361 طعنا على مستوى المجلس من طرف مترشحين و أحزاب سياسية. حيث تم رفض 13 منها لعدم استيفائها للشروط الشكلية.

في حين قام المجلس الدستوري بدارسة 348 طعنا، رفض 300 منها لعدم كفاية أدلة الإثبات أولعدم التأسيس، ليتم بعد ذلك قبول 48 منها.

وعقب عملية دراسة الطعون التي دامت أيام  بداية من إستلام محاضر النتائج المؤقت من السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات يوم 17جوان. بعد عملية الدراسة التي تمت من قبل قضاة ومستشارين من المحكمة العليا ومجلس الدولة الذين عكفوا على التدقيق في النتائج المدونة فيها. من خلال إجراء مراقبة يدوية وأخرى باستعمال تطبيق معلوماتي أعد لهذا الغرض من قبل مصالح المجلس الدستوري تقرر مايلي:

تم تصحيح وإلغاء النتائج المسجلة في بعض مكاتب التصويت التابعة للدوائر الانتخابية التالية:

المسيلة، بسكرة، بشار، تلمسان، الجلفة وبومرداس، وإن غيرت بعض الأرقام، إلا أنها لم تمس بتوزيع المقاعد بها.

وأضاف فنيش انه ترتب عن إلغاء النتائج بدوائر انتخابية أخرى تعديل توزيع المقاعد في القوائم الفائزة، على سبيل المثال لا الحصر باتنة، الجزائر، بجاية، سكيكدة، سيدي بلعباس.

وواصل فنيش أنه وبعد الرجوع إلى محاضر الفرز والإحصاء البلدي ومحاضر تركيز الأصوات، قامت الخلية المركزية. حسب ما ينص عليه القانون. بمقارنة النتائج المحصل عليها، فيما تمت الاستعانة بمراقبة ثالثة في حالة وجود فارق.

واكد كمال فنيش انه و”حرصا منه على الشفافية التامة، لم يتردد المجلس الدستوري. في نقل صناديق الاقتراع للتحقيق فيها في عدة ولايات وهي:

باتنة و بسكرة و المسيلة و سوق أهراس و تلمسان والبويرة والجلفة و النعامة.

وقال فنيش: “سعيا منها إلى المساهمة في أخلقة الحياة السياسية، مارست ذات الهيئة رقابتها. على شروط الترشح غير المتوفرة في بعض المترشحين خاصة منهم المسبوقين قضائيا والمتهربين من دفع الضرائب”.

كما جاءت النتائج النهائية عقب دراسة كل الطعون كالأتي:

حزب جبهة التحرير الوطني “الأفلان”  98 مقعد أي -7.

القوائم المستقلة  84 مقعد أي +6.

حركة مجتمع السلم  “حمس” 65 أي + 1.

التجمع الوطني الديمقراطي الأرندي 58 مقعد أي +1.

جبهة المستقبل  48 مقعد.

حركة البناء الوطني  39 مقعد  -1.

حزب صوت الشعب   03 مقاعد.

جبهة العدالة والتنمية  02 مقعدين.

حزب الحرية والعدالة 02 مقعدين.

حزب الفجر الجديد 02 مقعدين.

جبهة الحكم الراشد 02 مقعدين  -1.

جبهة الجزائر الجديدة  01 مقعد.

حزب الكرامة  01 مقعد.

الجبهة الوطنية الجزائرية 01 مقعد.

حزب جيل جديد 01  مقعد .

هذا وقد جرت الإنتخابات التشريعية يوم 12 جوان 2021 اين بلغ عدد المصوتين 5628401 ناخب. وحسب ما أعلنه فنيش بلغ عدد الاصوات المعبر عنها 4610723 صوت. في حين وصل عدد الأوراق الملغاة 1111678 ورقة.

كما أعلن رئيس المجلس الدستوري أن فئة الشباب التي تقل اعمارهم عن 40 سنة تحصلت على 136 مقعد بالبرلمان أي بنسبة 33.41بالمائة. في حين حاملي الشهادات الجامعية فازوا بـ 274 مقعد وهذا بنسبة 8.59 بالمائة.

وقال كمال فنيش خلال إعلانه النتائج النهائية للتشريعيات ان عدد الفئة النسوية التي دخلت البرلمان تمثل في 35 مقعد. بنسبة 8.59بالمائة.

إعــــلانات
إعــــلانات