10 سنوات سجنا نافذا في حق مافيا سرقة المنازل ببلعباس

نطقت محكمة الجنايات بسيدي بلعباس

 أمسب 10 سنوات سجنا نافذا، في حق كل من المدعوش.االبالغ من العمر 27 سنة، وش.مصاحب 34 سنة، وس.سيبلغ من العمر 27 سنة، بتهمة تكوين جماعة أشرار والسرقة الموصوفة ضد 15 شخصا، وتعود الوقائع إلى شهر ماي ,2005 و إلى غاية نوفمبر، إذ سجلت هذه الفترة عدة قضايا للسرقة بالكسر داخل المنازل، بطريقة مماثلة عن طريق نزع الأقفال الخاصة بأبواب المساكن، وقد تزايد العدد خلال شهر رمضان، وتم ملاحظة سيارة من نوعميڤانبيضاء على متنها معتادي الإجرام،ش.اوش.م، وقد تم التأكد أن السيارة ملك لـش.ا، ما أثار الشكوك حوله، وهو لا يزاول أي عمل و أثناء مراقبتهم له عدة أيام، شوهدت السيارة بتاريخ 26 أكتوبر 2005 متوقفة بحي 400 سكن، لينزل كل منش.اوغ.سمهرولين اتجاه السيارة، ويلوذا بالفرار وعند تفقد الشرطة للمكان، اتضح أن المعنيين حاولوا السرقة عن طريق كسر باب المدعوةم.غ، لتشاهد السيارة نفسها يوم عيد الفطر متوقفة بحي 200 سكن، ليتم إلقاء القبض علىش.مالذي صرح عند التحقيق أن العصابة تتكون من 4 عناصر اشتروا السيارة من مدخرات الأشياء المسروقة، وقاموا بعدة سرقات مستغلين غياب أصحاب المنازل، لتكون أول ضحية المدعوةب.ك، التي سرق منها مبلغ 13 مليون سنتيم وجهاز تلفاز ومجوهراتها و 3 أجهزة تصوير وديمووجهاز فيديو وهاتف نقال، حيث التمس وكيل الجمهورية تسليط أقصى العقوبات.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة