12 سنة سجنا نافذا في حق متهم في قضية انتماء إلى جماعة ارهابية

12 سنة سجنا نافذا في حق متهم في قضية انتماء إلى جماعة ارهابية

قضت محكمة الجنايات بمجلس قضاء الجزائر اليوم الأربعاء ب 12 سنة سجنا نافذا ضد المتهم كويسي عمر المتابع بجناية الانتماء إلى جماعة ارهابية.

و تعود وقائع القضية — حسب قرار الاحالة — إلى سنة 2010 حينما وردت معلومات لمصالح الأمن حول تحركات المتهم كويسي عمر — وهو مسبوق قضائيا في مجال الارهاب  — لصالح الجماعة الاهابية المسماة “سرية الغرباء” و الناشطة في منطقة البويرة و قد تم ايقاف المتهم أثناء عملية تمشيط بمنطقة البويرة من طرف مصالح الأمن.

و كان المتهم قد اعترف أمام مصالح الأمن و أمام القاضي التحقيق أثناء الحضور الأول انه ينتمي فعلا ل”سرية الغرباء” برئاسة الارهابي جودي.

كما اعترف انه و بمعية الارهابي قويدري تومي — الذي تعرف عليه بسجن قسنطينة أين كان كويسي محبوسا في قضية ارهابية سنة 1994 — كانا مكلفين بتجنيد الشباب لتعزيز صفوف الجماعات الارهابية و كذا بتجنيد ممونين لإمداد نفس الجماعات بالمؤونة اللازمة و اللباس و الهواتف.

كما اعترف كويسي أنه قام بكل هذا مقابل مبالغ مالية مضيفا أن الارهابيين وعدوه بأن يوفروا له سيارة و شقة و كل ما يحتاجه غير ان كويسي تراجع عن كل اعترافاته السابقة الذكر أثناء جلسة المحاكمة مدعيا أنه لا علاقة له بسرية الغرباء.

و كانت النيابة قد التمست في وقت سابق تسليط عقوبة 12 سنة سجنا نافذا ضد المتهم نظرا لاعترافاته الصريحة امام مصالح الأمن و خاصة تلك التي ادلى بها أمام قاضي التحقيق في الحضور الأول.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة