120 مليون مقابل إقامة عرس على مطعم عائم!

120 مليون مقابل إقامة عرس على مطعم عائم!

فيما تكلف وجبة على سطحها 6 آلاف دينار

جولة على متنها لمدة ساعتين تصل إلى ألفي دينار

يبدو أن المطاعم العائمة لن تكون في متناول العائلات الجزائرية «الزوالية»، نظرا للأسعار الخيالية التي فرضها القائمون عليها، حيث تكلّف وجبة غذاء أو عشاء بمطعم الباخرة 6 آلاف دينار، أما النزهة المخصصة للعائلات فهي بألفين دينار للكبار و1500 دينار للصغار مقابل التجول ساعتين على سطح الباخرة، أما الولائم والأعراس فحجز السفينة يكون مقابل 60 إلى 120 مليون سنتيم.

وقال، محمد درايدي، مسير مطعم سفينة «الدلفين» الراسية بميناء جميلة بعين البنيان بالعاصمة في حديث خص به «النهار»، إنه تحصل على رخصة لاستغلال المطعم العائم بالعاصمة، والذي يعد مشروعا تنمويا بأبعاد سياحية واقتصادية، وذلك في إطار استغلال كل الطاقات والمؤهلات التي تزخر بها الجزائر من أجل تشجيع الاستثمار وتطوير السياحة، مشيرا إلى أن الأسعار في متناول الأثرياء وأصحاب الدخل المتوسط فقط.

وأضاف ذات المتحدث، أن المطعم بالباخرة العائمة «الدلفين» يتسع لـ 120 شخصا، ويفتح أبوابه من منتصف النهار إلى غاية الثالثة مساء، وهي الفترة التي خصصت لتقديم وجبة الغذاء للزوار الراغبين تناولها بالمطعم، أين يصل سعر الوجبة إلى 6 آلاف دينار للشخص الواحد بالنسبة للأشخاص البالغين، وتتكون الوجبة من 3 أطباق اختيارية في مقدمتها المقبلة وطبق رئيسي وصحن فواكه حسب الاختيار، فيما يبلغ سعر الوجبة بالنسبة للأطفال 4 آلاف دينار، مفيدا بأن الفترة المسائية لتناول وجبة العشاء تكون من الساعة الثامنة مساء إلى غاية منتصف الليل، وتكون مصحوبة بمقاطع موسيقية وفنانين من أجل مواصلة السهر.

وأشار درايدي إلى أن العائلات الراغبة في القيام بنزهة في عرض البحر، فإن إدارة المطعم تنظم خرجتين في اليوم الأولى تكون من الساعة الثالثة بعد الزوال إلى غاية الخامسة مساء، ومن الخامسة إلى السابعة ليلا لتجهيز المطعم للعشاء، وتكون بسعر ألفين دينار للكبار و1500 دينار للصغار، مشيرا إلى أن سطح الباخرة يتضمن أكلات بأسعار في متناول الجميع باستطاعت العائلات اقتنائها، مضيفا أن الخروج للتنزه في عرض البحر يكون حسب الأحوال الجوية والملاحة الجوية.

في سياق ذي صلة، أفاد درايدي أن مطعم الباخرة يستطيع تنظيم الحفلات والأعراس وتكون مثلها مثل قاعات الحفلات وبخدمات فاخرة، مشيرا إلى أن العديد من المؤسسات الجزائرية والأجنبية حجزت لنفسها للقيام بمؤتمرات ووجبات عشاء وغداء، مفيدا بأن الأعراس والخطوبة يبدأ سعرها من 60 إلى 120 مليون سنتيم، حسب الخدمات المقدمة، سواء بالأكل أو الشرب أو الموسيقى أو من دون ذلك، وتكون خلال النهار أو الفترة الليلية، أما أعياد الميلاد فتكون أقل سعرا حسب عدد الاشخاص.

*********************************************************

تعرّف على موقع “النهار”

“النهار أون لاين” هو موقع إخباري جزائري يهتم بالشؤون الوطنية والمحلية وحتى الدولية في كل المجالات، بصفة دورية وآنية ومستمرة.

يعتبر موقع “النهار أون لاين” موقعًا تابعًا لمجمّع “النهار” الإعلامي الذي يضمّ قناة “النهار الإخبارية” وجريدة “النهار الجديد” و”إذاعة شمس” على النت.

يتميز موقع “النهار أون لاين” بالنشر الفوري والآني للأخبار، مع التحري الكبير لمصداقية الأخبار والأحداث المنشورة من طرفنا.

يحرص الموقع على التحري في مصدر الخبر قبل بثّه، وفي حال حصول تطور يتم تحديثه بمقالات جديدة تتضمّن كل التفاصيل والتطورات.

يعمل موقع “النهار أون لاين” من دون انقطاع، ويضمن طاقمه الأخبار على مدى 24 ساعة، إضافة إلى تحديث الأخبار والمتابعة الدقيقة والشاملة.

يسمح موقع “النهار أون لاين” بمتابعة كل الأخبار التي تنفرد بها قناة “النهار”، ونقل كل التقارير والروبورتاجات التي تعدها القناة.

يعتبر الموقع من أبرز المواقع، ويحظى بنسب متابعة قياسية بفضل شبكة المراسلين التي تنشط عبر كامل التراب الجزائري.

يتابع موقع “النهار أون لاين” الأحداث الطارئة ببث مباشر عبر صفحة “النهار” على “الفايسبوك” و“تويتر”، ويتيح لكم متابعة الأحداث لحظة بلحظة.

الموقع يحتوي على أقسام تسمح لمختلف القرّاء بتتبع المحتوى المراد الاطلاع عليه من سياسة واقتصاد وثقافة ورياضة ومتفرّقات.

يسمح الموقع بتقديم استفتاءاتكم حول مواضيع الساعة من خلال ركن “الاستفتاء” الذي يكون موضوعه متزامنًا مع الحدث.

يتواجد موقع “النهار أون لاين” على مواقع التواصل الاجتماعي، ويحظى بمتابعة عالية تفوق الخمسة ملايين مشترك على “الفاييسبوك” وعلى “التويتر”.

يتيح الموقع الإلكتروني لمتابعيه إمكانية مشاركتهم بفيديوهات لأحداث عايشوها وإرسالها للموقع عبر رقم “الواتساب”.


التعليقات (2)

  • issa

    واش دخل الزوالية هنا.?

  • نصيرة

    الزوالية في البر وما صحلهم والو كيفاه يصحلهم لي فالبحر.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة