182 قتيل 658 جريح في حوادث انفجار واختناق منزلية حتى سبتمبر

182 قتيل 658 جريح في حوادث انفجار واختناق منزلية حتى سبتمبر

أعلنت مصالح سونلغاز، عن تسجيل وفاة 182 شخص وإصابة مئات آخرين بحروق متفاوتة الخطورة جراء انفجار واختناقات منزلية اثر تسربات للغاز إلى غاية سبتمبر الجاري، ورفضت تحميل “سونلغاز” مسؤولية هذه الحوادث القاتلة.

فقد أفاد أمس،حليتيم مولود، مدير الوقاية والسلامة الصحية، على هامش يوم تحسيسي حول أخطار الغاز، أنه تم تسجيل وفاة 182 شخص وإصابة 658 إصابة في حوادث انجاز أو اختناق بالغاز في المنازل جراء الإهمال أو الاستخفاف في انجاز القنوات أو صيانتها، أو التعامل مع حالات التسرب من جانفي إلى شهر سبتمبر المنصرم، منها  17 قتيلا و 72  جريحا خلال الثلاثي الأخير،  مقابل  وفاة 178 شخص وجرح 740 آخر في سنة 2006، بينما سجلت سنة 2005 أكبر حصيلة، حيث قتل 274 شخص وأصيب 1737 آخر بجروح متفاوتة.
ورفض والوش شريف، المدير التقني على مستوى وحدة التوزيع بالعاصمة التابعة لسونلغاز، تحميل مؤسسته مسؤولية حوادث الانفجار وتسرب الغاز التي عرفتها العديد من مناطق الوطن في الفترة الأخيرة، مشيراً إلى ضرورة إشراك كل الجهات المعنية بالموضوع في تحمل المسؤولية بدءًا بالبلديات وديوان الترقية والتسيير العقاري وكذا المواطنين الذين يعمدون في العديد من الأحيان إلى أعمال الصيانة والتركيب دون الحصول على شهادة مصادق عليها من مصالح الشركة. أما حكيم بوبكر، مهندس الأمن والسلامة على مستوى الوحدة ، فقد دعا المواطنين الذين تنقصهم التوعية حول مخاطر تسرب الغاز إلى ضرورة الرجوع إلى وكالات “سونلغاز”  للحصول على قائمة الأعوان المعتمدين من طرف الشركة للقيام بأعمال تركيب أو صيانة شبكات الغاز في المنازل، وعدم الاعتماد على  أشخاص تنقصهم الخبرة في المجال، مما أدى في الكثير من الأحيان إلى حدوث إنفجارات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة