19 تلميذا قاصراأمام العدالة بعنابة بتهمة التخريب ومحاولة حرق متوسطة

19 تلميذا قاصراأمام العدالة بعنابة بتهمة التخريب ومحاولة حرق متوسطة

من المنتظر

أن يمثل خلال الأيام القادمة، 19 تلميذا قاصرا رفقة آبائهم، أمام العدالة بعنابة، للنظر في التهم الموجهة إليهم، والمتعلقة أساسا بالتخريب العمدي لأملاك الدولة، بعد أن انتهت المصالح الأمنية المختصة من التحقيقات الأمنية الابتدائية بخصوصهم، على إثر البلاغ الذي قدمه مدير متوسطة ”جورج إسحاق” وسط مدينة عنابة، منتصف شهر أفريل المنصرم، مفاده تعرض المؤسسة إلى التخريب العمدي من قبل مجموعة من التلاميذ يدرسون بالمتوسطة ومحاولتهم إضرام النار داخل قسم. حيث فتحت فرقة حماية الأحداث التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية عنابة تحقيقا معمقا في القضية، وتنقل عناصرها إلى عين المكان، وأخذوا عدة صور فوتوغرافية لحجم الخسائر الناجمة عن عملية التخريب التي طالت المؤسسة، كما تم استدعاء التلاميذ الذين وردت أسماؤهم في البلاغ الأول من إدارة المؤسسة رفقة آبائهم على اعتبار أن المتابعين قصر، وبحضور ممثل عن مديرية التربية بالولاية. للإشارة، فإن أحداث أفريل الماضي، التي شهدتها متوسطة ”جورج إسحاق”، أسفرت عن عقوبات صارمة من إدارة المؤسسة تمثلت في طرد بعض التلاميذ وتحويل البعض منهم إلى مؤسسات أخرى بالولاية، من أجل تخفيف الضغط عليها، خاصة وأن معظم التلاميذ القصر من الحي الشعبي ”لابلاص دارم”، أقدموا على تكسير 100 كرسي، وتحطيم العديد من زجاج النوافذ، كما أرادوا حرق المؤسسة بقارورة بنزين حسب مصادر ”النهار” المطلعة على ملف التحقيق.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة