20 سنة حبسا نافذا ضد المنخرط ضمن جماعة إرهابية

أصدرت محكمة الجنايات

 بمجلس قضاء الجزائر ليوم الأربعاء حكما غيابيا ب20 سنة حبسا نافذا ضد المتهم مريخي عبد الرحمان المتابع بجناية الانخراط في جماعة إرهابية و المشاركة في أعمال إرهابية و المتاجرة في الأسلحة و الدخيرة.

فيما تم تأجيل النظر في القضية بشأن 8 متهمين آخرين بطلب من الدفاع نظرا لوجود أخطاء مادية مندرجة ضمن قرار الاحالة على محكمة الجنايات الصادر عن غرفة الاتهام فيما يخص هؤلاء المتهمين الحاضرين.

وتعود وقائع القضية إلى تاريخ 7 جويلية 2008 حينما تمكنت مصالح الأمن من توقيف المتهم ع. م. الذي حاول اختراق حاجز أمني بمعية ارهابي مبحوث عنه بمنطقة بومرداس.

و حسب ذات المصدر فقد تم سماع المتهم ع. م. من طرف مصالح الأمن و اعترف أمامهم أنه ينتمي “للجماعة السلفية للدعوة والقتال” منذ سنة 1993 و كان في اتصال دائم مع الارهابي المعروف “بن تيطراوي عمر” المكنى بأبي الخيثمة أمير “كتيبة الفتح”.

كما أبلغ مصالح الأمن بأسماء المتهمين الأخرين و تبين أنهم من أقاربه وأنسابه معترفا في ذات الوقت أنهم كانوا يمدون الجماعات الارهابية بمنطقة تيجلابين و بومرداس بالأسلحة و الدخيرة و المؤونة و بالمعلومات الضرورية حول تحركات الجيش و مصالح الأمن لتمكينهم من القيام بالعمليات الإرهابية.



التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة