20 سنة سجنا نافذا لـ”أسامة إيسكوبار” وأحكام ما بين 10 سنوات والبراءة في حق باقي المتهمين

20 سنة سجنا نافذا لـ”أسامة إيسكوبار” وأحكام ما بين 10 سنوات والبراءة في حق باقي المتهمين

قضت محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء في ساعة  متأخرة يوم أمس، بإدانة المتهم الموقوف “حنيش أسامة” بـ20 سنة سجنا نافذا.

فيما سلطت ذات الهيئة القضائية، عقوبات تراوحت ما بين ال10 سنوات سجنا نافذا والبراءة في حق باقي المتهمين.

ووقعت الأحكام، بعدما كانت النيابة العامة التمست إدانة جميع المتهمين محل المتابعة بالسجن المؤبد.

وطوت المحكمة قضية استيراد 60 قنطار من الكيف المعالج، بعد 5 سنوات من توقيف المتهمين 11 في عملية نوعية ،وعلى رأسهم المتهم حنيش أسامة المعروف باسم “الاسكوبار”.

المتهم،الذي نفذ خطة فراره من سجن الحراش بعد أيام فقط من تحويله من سجن القليعة نحو سجن الحراش، عقب توقيفه في قضية الحال.
وهي القضية التي فصلت فيها ذات المحكمة قبل أشهر، بعد إعادة تكييف واقعة الهروب من جنحة إلى جناية.

وفي الملف الحالي، تمكنت مصالح الأمن من حجز كمية معتبرة من المخدرات قدر وزنها ب60 قنطار من نوع الكيف المعالج المغربي.

وهي الكمية التي ضبطت بمدينة عين وسارة بولاية الجلفة مطلع 2016، التي كانت مدسوسة في صناديق الخضار والفواكه للتمويه.
بحيث تبين أن الشبكة الإجرامية التي تضم 11 متهما ،كانت تنشط انطلاقا من الحدود الغربية للبلاد مرورا بالولايات التالية (الشلف، البليدة ،المدية”ومنها الى المسيلة والجلفة وصولا الى الجنوب الجزائري.

كما كان نشاط الشبكة يصل إلىدولة ليبيا باتجاه دول الساحل.

بحيث استغل أفراد الشبكة “مستودعا” بمدينة وهران مقابل مقر الدرك الوطني، لتخزين المخدرات، قبل أن تنطلق الشاحنات منه، نحو ولايات أخرى.
كما افضت التحريات في القضية، إلى أن مهمة ‘أسامة حنيش’ كانت تنحصر في تأمين ومراقبة الطريق لفتحها أمام المهربين، لتسهيل تمرير كميات معتبرة من الكيف على متن شاحنات ضخمة.

وكانت العملية تتم مقابل مبلغ 50 مليون عن كل عملية، كما كان يتولى تزوير الوثائق الإدارية للمركبات التي تشحن عليها المخدرات، ورخص السياقة للناقلين، مقابل مبلغ 7 ملايين عن كل شاحنة.

حيث مكنت العملية من حجز العديد من رخص السياقة وبطاقات الهوية المزورة.

كما تم حجز 3 بنادق صيد، و725 خرطوشة، وعدة سيارات ومبالغ مالية معتبرة وعدة أجهزة هواتف نقالة وشرائح هاتفية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1000559

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة