24 ألف منصب شغل عبر 97 مزرعة نموذجية قبل نهاية السنة

24 ألف منصب شغل عبر 97 مزرعة نموذجية قبل نهاية السنة

المزارع ستكون بتمويل من الخواص حسب أوامر حكومية

قررت الحكومة توسيع رقعة الاستثمار في مجال القطاع الفلاحي، وتحديدا في مجال المزارع النموذجية.

من خلال استحداث قرابة مئة مزرعة عبر مختلف ولايات الوطن، وهو ما سيكون كفيلا باستحداث أربعة وعشرين ألف منصب شغل.

وقالت مصادر مسؤولة، إن السلطات قد قررت إطلاق مبادرة ثانية قبل نهاية السنة الجارية.

تتمثل في إنشاء سبعة وتسعون مزرعة نموذجية تتربع على مساحة تقدر باثنان وتسعين ألف هكتار وبتكلفة إجمالية تصل إلى خمسة وأربعين ألف مليار سنتيم.

يتم تمويلها بأموال خاصة، وأكدت على أن المشروع الجديد سيعمل على خلق أربعة وعشرين ألف منصب شغل جديد.

وبهذا، تكون الحكومة قد شددت على ضرورة تمكين المستثمرين التابعين للقطاع الخاص وإعطاء الأولوية لهم.

حيث يتم التأكيد من خلال دفتر الشروط الخاص بالاستثمار على التركيز على المنتجات الاستراتيجية من حبوب وحليب وأعلاف.

التي تعمل دائما على رفع قيمة فاتورة الواردات الجزائرية من الخارج.

وتعول الحكومة على القطاع الخاص، ليس فقط في إنشاء مزارع نموذجية وإنما في التنازل عن الأراضي في إطار حق الامتياز.

وتمكينهم من الحصول على عشرات الآلاف من الهكتارات.

حيث سبق لرجل الأعمال علي حداد وأن أعلن صراحة عن استفادته من خمسين ألف هكتار بولاية البيض.

لإنشاء مزرعة نموذجية في إنتاج الحليب وتربية المواشي والأعلاف بشراكة مع رجال أعمال أمريكيين.

وكان الديوان الوطني للأراضي الفلاحية، قد أعلن أول أمس، عن بلوغ نسبة تسوية وضعية الفلاحين المتحولين من حق الانتفاع الدائم .

إلى حق الامتياز أزيد من 97 من المئة يسيطرون على أزيد من مليونين وثلاثمئة ألف هكتار.

ومقابل ذلك، فقد استرجع الديوان قرابة سبعمئة ألف هكتار من الأراضي عانت حالة إهمال منذ عام 2011.

وحولتها «مافيا» العقار إلى «تبزنيس» بعدما قاموا بإعادة بيع عقود الامتياز إلى أكثر من طرف.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة